MENARY Monitor - Edition 47
February 13, 2022

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا - الاصدار ٤٧
١٣ شباط ٢٠٢٢

Politics and Political Engagement

According to Amnesty International, an Algerian political party has been suspended by the authorities and two others risk the same. These three parties have been actively against the regime, playing a big role in the Algerian Hirak, consisting of the major protests happening in the country since 2019.  According to the Algerian government, the suspension was justified, as these parties have organized "unauthorized gatherings".

On Wednesday evening, the youth living in the occupied West Bank went to Silat al-Harithiya, in the Jenin governorate, to protest the demolition of homes of Palestinian prisoners by Israeli occupation forces. According to Palestine Today, dozens of young people set camp in front of the houses, to avoid demolition. 

Shabab, the Executive Office of the European Palestinian Youth Union, has condemned the German media network "Deutsche Welle" for firing Palestinian and Jordanian journalists Maram Salem and Farah Maraqa for allegedly having anti-Semitic views. Shabab denounces this as it states that it has ignored the historical and political context behind the Palestinian-Israeli conflict and goes against  the concept of freedom of expression.

According to the fifth wave of the Arab Barometer survey, only 17% of young Tunisians state that they still have an interest in politics. Having become disillusioned with the state of affairs in the country, the youth has moved away from formal politics and is now invested in civil society and grassroots activism.

The Yemeni Socialist Party concluded the "Youth Week" in Mukalla with a ceremony honoring the various participants in the activities of the week. Mohammed Abdullah Al-Hamid, the Secretary of the Party, gave a speech emphasizing the role of the youth in the activities celebrating the anniversary of the establishment of the party. He also reiterated the party's continuous support for the youth in the country, both financially but also morally.

On Friday, the Secretariat of the National Council of Resistance of Iran (NCRI), issued a statement. According to this statement, there have been reports of youth uprisings across the country on February 10th, the eve of the anniversary of the Islamic Revolution of 1979. The youth was protesting the repressive nature of the regime, in front of buildings where torture is allegedly practiced.

The February 14th Revolution Youth Coalition in Bahrain announced a seminar that will be held on February 14th, to celebrate the eleventh anniversary of the Revolution in Bahrain, that took place in 2011. Further, the Lebanese Interior Minister Bassam Mawlawi blocked Bahraini opposition groups from hosting two political events in Beirut, stating that they "would undermine official Bahraini authorities and Gulf states, thus blocking efforts by Lebanon to boost ties with these countries".

On Thursday, a young Tunisian man set himself on fire after his father's sheep were confiscated by police, according to local reports. After the police demanded that the father give proof of purchase of the sheep and a license for rearing and trading, the young man self-immolated, feeling that he was being targeted. This act of protest mirrored Mohammed Bouazizi's self-immolation in 2010, which was a catalyst for the Arab Spring protests. The young man is currently in the hospital and said to be in critical condition.

On February 13th, the Jordanian Minister of Political and Parliamentary affairs Musa Maaytah inaugurated the National Campaign of the Ministry of Political and Parliamentary affairs, with the goal of promoting participation in municipal and governorate elections. During the inauguration, he emphasized His Majesty King Abdullah and HRH Crown Prince Hussein's efforts in encouraging political participation among the youth.

السياسة والاندماج السياسي

وفقا لمنظمة العفو الدولية، لقد أوقفت السلطات الجزائرية حزبا سياسيا بينما يواجه حزبان آخران نفس الخطر. وكانت هذه الأحزاب الثلاثة نشطة ضد النظام، ولعبت دورا كبيرا في الحراك الجزائري، الذي يتألف من الاحتجاجات الكبرى التي تحدث في البلاد منذ عام 2019. ووفقا للحكومة الجزائرية، كان التعليق مبررا، حيث نظمت هذه الأحزاب “تجمعات غير مصرح بها".

توجه الشباب الذين يعيشون في الضفة الغربية المحتلة مساء الأربعاء الموافق 9 من شباط / فبراير إلى سيلة الحارثية في محافظة جنين، وذلك للاحتجاج على هدم منازل الأسرى الفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي. ووفقا لموقع فلسطين اليوم، وضع عشرات الشباب مخيما أمام المنازل لحمايته من الهدم.

 

أدان المكتب التنفيذي لاتحاد الشباب الفلسطيني الأوروبي، شبكة الإعلام الألمانية "دويتشه فيله" لطرد الصحفيين الفلسطينيين والأردنيين مرام سالم وفرح مرقة بزعم وجود آراء معادية للسامية. وندد اتحاد الشباب طرد الصحفيين لأنها تقول إنها تجاهلت السياق التاريخي والسياسي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي وتتعارض مع مفهوم حرية التعبير.

وفقا للموجة الخامسة من استطلاع الباروميتر العربي، فإن 17٪ فقط من الشباب التونسي يقولون إنهم لا يزالون مهتمين بالسياسة. فبعد أن خاب أمله من الوضع في البلاد، ابتعد الشباب عن السياسة الرسمية ويستثمرون الآن في المجتمع المدني والنشاط الشعبي.

اختتم الحزب الاشتراكي اليمني "أسبوع الشباب" في المكلا بحفل تكريم مختلف المشاركين في فعاليات الأسبوع. وألقى محمد عبد الله الحامد أمين سر الحزب كلمة أكد فيها على دور الشباب في فعاليات الاحتفال بذكرى تأسيس الحزب. وجدد الحامد دعم الحزب المادي والمعنوي المستمر للشباب في اليمن.

أصدرت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية (المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية) بيانا يوم الجمعة الموافق 11 من شباط / فبراير. وفقا لهذا البيان، كانت هناك تقارير عن انتفاضات الشباب في جميع أنحاء البلاد في 10 من شباط، عشية الذكرى السنوية للثورة الإسلامية عام 1979. وكان الشباب يحتجون على الطبيعة القمعية للنظام في البلاد، أمام مباني يزعم بأنه يتم ممارسة التعذيب فيها.

 

أعلن ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في البحرين عن ندوة ستعقد في 14 فبراير، للاحتفال بالذكرى الحادية عشرة للثورة في البحرين، والتي عقدت في عام 2011. وفي المقابل، منع وزير الداخلية اللبناني بسام مولوي مجموعات المعارضة البحرينية من استضافة حدثين سياسيين في بيروت، مشيرا إلى أن ذلك "من شأنه أن يقوض السلطات البحرينية الرسمية ودول الخليج، وبالتالي عرقلة جهود لبنان لتعزيز العلاقات مع هذه الدول".

أضرم شاب تونسي النار في نفسه يوم، الخميس 10 من شباط / فبراير، بعد أن صادرت الشرطة أغنام والده، وفقا لتقارير محلية، وذلك بعد أن طالبت الشرطة الأب بتقديم دليل على شراء الأغنام وترخيص للتربية والتجارة، فقام الشاب بالتضحية بنفسه، وشعر بأنه مستهدف. ويعكس هذا العمل الاحتجاجي تضحية محمد البوعزيزي بنفسه في عام 2010، والذي كان حافزا لاحتجاجات الربيع العربي. الشاب موجود حاليا في المستشفى ويقال إنه في حالة حرجة.

في 13 شباط / فبراير، افتتح وزير الشؤون السياسية والبرلمانية الأردني موسى المعايطة الحملة الوطنية لوزارة الشؤون السياسية والبرلمانية، بهدف تعزيز المشاركة في الانتخابات البلدية وانتخابات المحافظات. وخلال حفل الافتتاح، أكد الوزير على جهود جلالة الملك عبد الله الثاني وسمو ولي العهد الأمير حسين في تشجيع المشاركة السياسية بين الشباب.

Economics and Entrepreneurship

According to Zayed al Zayani, the Bahraini Minister of Industry, Commerce and Tourism, the biggest challenge "is to convert the mindset"; when trying to boost entrepreneurship in the region, meaning that the youth should not fear failure when engaging in an entrepreneurial project. Ahmad Al Falasi, the Emirati Minister of State for Entrepreneurship and SME also  stated that in their country entrepreneurs "can experience high growth". The ministers discussed this during a panel at the Atlantic Council's forum, titled "How Middle East Governments Drive Entrepreneurship". 

According to Bessma Momani, promoting entrepreneurship in the MENA region could be the path towards the economic empowerment of women and the youth, who paradoxically hold the greatest potential but the least capital. She stresses the important economic role women play in the region despite being set aside compared to their male counterparts. She states that entrepreneurship among women could help alleviate the rising poverty and subsequent political upheaval in the region and "help improve inclusive governance by disrupting rent-seeking crony capitalism".

On Tuesday, the Digital Cooperation Organization and Al Hussein Technical University have announced that they would collaborate on a program that will help university graduates in Jordan boost their employability, by giving them the skills needed to meet the requirements of the job market, notably in the field of digital economy.

In an interview with Arab News, Safder Nazir, the senior vice-president of digital industries at Huawei Middle East discussed how the youth will play an important role in technology and innovation in Saudi Arabia. He explained how the well-connected youth is a huge asset in "leapfrogging" into the digital economy.

Hossam Zaki, the Assistant Secretary-General of the Arab League, attended the opening of the Arab forumfor digital economy in Dubai, which was held under the slogan "Connecting Minds and making the future". In his speech, he emphasized the youth is "the key word and we should invest in them and listen to them."

الاقتصاد وريادة الأعمال

وفقا لما ذكره زايد الزياني، وزير الصناعة والتجارة والسياحة البحريني، فإن التحدي الأكبر "هو تحويل العقلية"؛ عند محاولة تعزيز ريادة الأعمال في المنطقة، مما يعني أنه يجب على الشباب ألا يخافوا من الفشل عند الانخراط في مشروع ريادي. كما صرح أحمد الفلاسي، وزير الدولة الإماراتي لريادة الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة، بأن رواد الأعمال في بلادهم "يمكنهم تجربة نمو مرتفع". وناقش الوزراء هذا الأمر خلال جلسة في منتدى المجلس الأطلسي بعنوان "كيف تدفع حكومات الشرق الأوسط ريادة الأعمال للأمام".

وفقا لبسمة المومني، فإن تعزيز ريادة الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يمكن أن يكون الطريق نحو التمكين الاقتصادي للنساء والشباب، الذين يمتلكون إمكانيات كبيرة ولكنهم لا يملكون رأس المال. وشددت المومني على الدور الاقتصادي الهام الذي تلعبه المرأة في المنطقة على الرغم من تهميش قدراتها مقارنة بنظرائها من الرجال. وتقول إن ريادة الأعمال بين النساء يمكن أن تساعد في التخفيف من حدة الفقر المتزايد والاضطرابات السياسية اللاحقة في المنطقة و "المساعدة في تحسين الحكم الشامل من خلال تفكيك رأسمالية المحسوبية الساعية إلى الريع".

أعلنت منظمة التعاون الرقمي وجامعة الحسين التقنية، يوم الثلاثاء الموافق 8 شباط / فبراير، عن تعاونهما في برنامج يساعد خريجي الجامعات في الأردن على تعزيز فرص توظيفهم، وذلك من خلال منحهم المهارات اللازمة لتلبية متطلبات سوق العمل، لا سيما في مجال الاقتصاد الرقمي.

في مقابلة مع عرب نيوز، ناقش صفدر نذير، نائب الرئيس الأول للصناعات الرقمية في هواوي الشرق الأوسط، كيف سيلعب الشباب دورا مهما في التكنولوجيا والابتكار في المملكة العربية السعودية. وأوضح كيف أن الشباب المتصلين بشكل جيد يمثلون رصيدا ضخما في" القفز" نحو الاقتصاد الرقمي.

حضر الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، حسام زكي، افتتاح المنتدى العربي للاقتصاد الرقمي في دبي، والذي عقد تحت شعار "ربط العقول وصنع المستقبل". ففي كلمته، أكد زكي أن الشباب هو "الكلمة الأساسية ويجب أن نستثمر فيها ونستمع إليها."

Conflict

On Tuesday evening, the Arab League condemned the execution of three young men in Nablus, at the hands of the Israeli occupation army. Said Abu Ali, the assistant Secretary-General for Palestine, released a press statement, in which he states that this execution is a part of Israel's rising aggression against Palestinian people and how this event reflects the nature of the occupation of Palestinian territories.

On February 10th, the youth movement in As-Suwayda, in Syria released a statement, denouncing the arrival of military reinforcements in the governorate, which coincides with the recent rise in protests in the region.

Zakaria Al-Adl, a young man from Lebanon, was reportedly killed in Iraq, after leaving his home country to escape poverty. Like many other young men in the region, he joined Daesh, and ultimately met his fate. However, his family insists that he had no previous affiliation to the group and that he had always been concerned with providing for his family. His situation is not unique, with many young people disappearing, notably in Tripoli, where there are not enough opportunities.

According to the security chief of the Kurdish-led region of Syria, Daesh is once again a threat in the region and action must be taken immediately to prevent it from gaining momentum. Mazloum Abdi, the commander of the Syrian Democratic Forces, stated that measures had been taken to contain the spread of Daesh, but the group has remained resilient and that the threat is still high.

النزاعات

أدانت جامعة الدول العربية، مساء الثلاثاء الموافق 8 من شباط / فبراير، إعدام ثلاثة شبان في نابلس على يد جيش الاحتلال الإسرائيلي. وقد أصدر سعيد أبو علي، الأمين العام المساعد لفلسطين، بيانا صحفيا ذكر فيه أن هذا الإعدام هو جزء من العدوان الإسرائيلي المتصاعد ضد الشعب الفلسطيني وكيف يعكس هذا الحدث طبيعة احتلال الأراضي الفلسطينية.

أصدرت الحركة الشبابية في السويداء في سوريا، في 10 من شباط / فبراير، بيانا استنكرت فيه وصول التعزيزات العسكرية إلى المحافظة، والذي يتزامن مع الارتفاع الأخير في الاحتجاجات في المنطقة.

ذكر أن زكريا العدل، وهو شاب من لبنان، قتل في العراق بعد مغادرته وطنه هربا من الفقر. ومثل العديد من الشباب الآخرين في المنطقة، زكريا كان قد انضم إلى تنظيم داعش الإرهابي، قبل أن يقتل في النهاية. ومع ذلك، تصر عائلته على أنه لم يكن له أي انتماء سابق للمجموعة وأنه كان دائما مهتما بإعالة أسرته.  ولكن وضع زكريا ليس فريدا من نوعه، حيث أن العديد من الشباب يختفون في ظروف غريبة وفجائية، لا سيما في طرابلس، حيث لا توجد فرص كافية.

وفقا لرئيس الأمن في المنطقة التي يقودها الأكراد في سوريا، فإن تنظيم داعش الإرهابي يشكل تهديدا في المنطقة مرة أخرى ويجب اتخاذ إجراءات فورية لمنع التنظيم الارهابي من اكتساب الزخم. وصرح مظلوم عبدي، قائد قوات سوريا الديمقراطية، أنه تم اتخاذ التدابير اللازمة لاحتواء انتشار داعش الارهابي، لكن التنظيم الارهابي بات مرنا وأن التهديد لا يزال مرتفعا.

Development

The initiative "Shabab Bekafi" has organized its first event, with the objective of spreading positive messagesamong Palestinian youth, notably university students, with the hopes of them being able to lead a life with hopes and ambitions, despite the challenges that Palestinian youth is faced with. Held in Hebron University, the event featured several activities, and was widely attended by many students. 

Daily News reported on the importance of digital safety, stating that online gender-based violence has increased in the MENA region. The Salamat Programme for Digital Safety for Women and Youth in the MENA, works to reduce this violence and protect women in the cyberspace. On February 6th, it launched a campaign called "Your digital safety matters to us", and it is meant to stay on for a month on different social media platforms. This campaign is meant to help Internet users and specifically women, take the necessary steps to protect themselves, and avoid the dangers of the Internet, such as hacking or electronic harassment.

On Monday, the 4th edition of the Young Arab Media Leaders program launched, with 50 young men and women from 17 Arab countries participating. Launched in conjunction with Expo 2020 Dubai, this session will present various skills and techniques used in professional media work to the participants. The program will be held over two weeks, during which the participants will attend several workshops, courses and meetings.

التنمية

نظمت مبادرة "شباب بكفي" فعالياتها الأولى، والتي تهدف إلى نشر رسائل إيجابية بين الشباب الفلسطيني، ولا سيما طلاب الجامعات، على أمل أن يتمكنوا من عيش حياة بآمال وطموحات، على الرغم من التحديات التي يواجهها الشباب الفلسطيني. وعقدت الفعالية في جامعة الخليل، وتضمنت الفعالية العديد من الأنشطة، وحضرها على نطاق واسع العديد من الطلاب.

ذكرت صحيفة ديلي نيوز أهمية السلامة الرقمية، مشيرة إلى أن العنف القائم على النوع الاجتماعي عبر الإنترنت قد ازداد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويعمل برنامج سلامات للسلامة الرقمية للنساء والشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على الحد من هذا العنف وحماية النساء في الفضاء الإلكتروني. ففي 6 من شباط / فبراير، أطلقت حملة تسمى" سلامتك الرقمية تهمنا"، ومن المفترض أن تبقى لمدة شهر على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة. وتهدف هذه الحملة إلى مساعدة مستخدمي الإنترنت وخاصة النساء، واتخاذ الخطوات اللازمة لحماية أنفسهم، وتجنب مخاطر الإنترنت، مثل القرصنة أو التحرش الإلكتروني.

تم إطلاق النسخة الرابعة من برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة يوم الاثنين 7 من شباط / فبراير، بمشاركة 50 شابا وشابة من 17 دولة عربية. وتستعرض هذه الجلسة، التي تم إطلاقها بالتزامن مع إكسبو 2020 دبي، مختلف المهارات والتقنيات المستخدمة في العمل الإعلامي الاحترافي للمشاركين. وسيعقد البرنامج على مدى أسبوعين، سيحضر خلاله المشاركون العديد من ورش العمل والدورات والاجتماعات.

Education

In an interview for Extra News Channel, Dr Safa Hosni, the director of programs at the Youth Leaders and Technical Education Foundation, discussed the initiative she launched in order to support girls and young women in gaining a technical education. Her objective is to create a new generation of female entrepreneurs and empower women economically, through technical education.

As part of Vision 2030, Saudi Arabia has been diversifying its economy. As a part of this campaign, the Kingdom has made efforts in developing its aerospace sector. During this process, a major emphasis has been put on the youth, with an increasing amount of young people pursuing a STEM (science, technology, engineering and mathematics) education. Boeing has collaborated with many important figures in academia to boost the youth's interest in STEM, setting up the Boeing Research and Technology office at the King Abdullah University of Science and Technology. Over the past decade, the two have developed programs in order to provide the youth with the knowledge necessary to join the industry later on.

The Egyptian Minister of Sports Ashraf Sobhy has approved the establishment of a center for speech and skills development within the Sohag Youth Center. This center is meant to help people with "autism, speech delay and problems, ADHD".

التعليم

في مقابلة مع قناة اكسترا الإخبارية، ناقشت الدكتورة صفاء حسني، مديرة البرامج في مؤسسة القادة الشباب والتعليم التقني، المبادرة التي أطلقتها من أجل دعم الفتيات والشابات في الحصول على التعليم التقني، والتي تهدف إلى خلق جيل جديد من رائدات الأعمال وتمكين المرأة اقتصاديا، من خلال التعليم التقني.

كجزء من رؤية 2030، تعمل المملكة العربية السعودية على تنويع اقتصادها. وكجزء من هذه الحملة، بذلت المملكة جهودا في تطوير قطاع الطيران لديها. فمن خلال هذه العملية، تم التركيز بشكل كبير على الشباب – مع زيادة عدد الشباب المختصين في مناهج العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وتعاونت شركة بوينج مع العديد من الشخصيات المهمة في الأوساط الأكاديمية لتعزيز اهتمام الشباب بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وأنشأت مكتب بوينج للأبحاث والتكنولوجيا في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية. وعلى مدى العقد الماضي، طور الاثنان برامج مختلفة من أجل تزويد الشباب بالمعرفة اللازمة للانضمام إلى القطاع في المستقبل.

وافق وزير الرياضة المصري أشرف صبحي على إنشاء مركز للخطاب وتنمية المهارات داخل مركز شباب سوهاج. ويهدف هذا المركز إلى مساعدة الأشخاص الذين يعانون من "التوحد وتأخير وصعوبات الكلام، واضطراب فرط الحركة، ونقص الانتباه".

The content in MENARY Monitor's editions do not represent the views of MENAACTION's staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية