MENARY Monitor – Edition 97
January 29, 2023

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا – الاصدار ٩٧
٢٩ كانون الثاني ٢٠٢٣

Politics and Political Engagement

* The Economist published a report titled “How young Sudanese are still fighting for democracy” in which it indicates that a few years after overthrowing Omar Al-Bashir’s regime, the situation seems stagnant. The report indicates that Resistance Committees provide a glimpse into how ordinary people can come together to fight for freedom. In parts of Sudan, committees can be found at every administrative grade down to the village, each with its own rules governing its affairs. Many of them have elected field officials, politicians, and communications and information staff. Since the last coup in October 2021, the committees have been taking people out onto the streets almost every week. However, some believe that the committees were promising groups that turned out to be unsuccessful. Street protests against the December deal were more muted than before. Several committees refused to sign a draft constitutional charter published in October, complaining that it had been drawn up without sufficient consultation. But even so, the movement remains a force to be reckoned with, as long as the democratic transition in Sudan seems stalled. 

* Shahd Al-Adwan wrote for Alghad newspaper questioning the decision in Jordan to merge the Ministry of Youth with the Ministry of Culture. She indicates that the merger has succeeded in many countries, but the decision came after extensive studies. The question that always arises is why youth and culture? What is the exact relationship between the two ministries? Is the aim of this merger an administrative reform only, or to save on expenses? Will one of the two ministries dominate the other? The merger project may succeed after a very careful study, and after drawing up a new, agile and effective Ministry of Culture and Youth, with a correct application that will come during restructuring, as the annual budget of the Ministry of Culture is small compared to that of the Ministry of Youth. She concludes that there is no room for more failed experiments.

السياسة والاندماج السياسي

* نشرت مجلة “ذا إيكونوميست” تقريرًا بعنوان “كيف يستمر الشباب السوداني بالنضال من أجل الديمقراطية” تشير فيها إلى أنه بعد سنوات قليلة من الإطاحة بنظام الرئيس السابق عمر البشير، يبدو الوضع ما زال راكدًا على ما هو. ويشير التقرير إلى أن لجان المقاومة تقدم لمحة عن كيف يمكن للناس العاديين أن يجتمعوا للنضال من أجل الحرية. ففي أجزاء من السودان، يمكن العثور على لجان في كل مستوى إداري وصولاً إلى القرية، ولكل منها قواعدها الخاصة التي تحكم شؤونها. فانتخب العديد من هذه اللجان مسؤولين ميدانيين، وسياسيين، وموظفي اتصالات وإعلام. ومنذ الانقلاب الأخير في تشرين أول / أكتوبر 2021، أخرجت اللجان الناس إلى الشوارع كل أسبوع تقريبًا. ومع ذلك، يعتقد البعض أن اللجان كانت مجموعات واعدة تبين أنها باءت بالفشل. كانت احتجاجات الشوارع ضد صفقة كانون أول / ديسمبر أكثر صمتًا من ذي قبل. ورفضت عدة لجان التوقيع على مشروع ميثاق دستوري نشر في تشرين الأول / أكتوبر، واشتكت من إعداده دون استشارة كافية. لكن مع ذلك، تظل الحركة قوة لا يستهان بها، طالما بدا التحول الديمقراطي في السودان متوقفًا.

* كتبت شهد العدوان لصحيفة الغد الأردنية تشكك في قرار دمج وزارة الشباب مع وزارة الثقافة في الأردن. وتشير إلى أن الاندماج نجح في العديد من البلدان، لكن تلك القرارات جاءت بعد دراسات مكثفة. والسؤال الذي يطرح نفسه دائمًا هو لماذا الشباب والثقافة؟ ما هي العلاقة الدقيقة بين الوزارتين؟ هل الهدف من هذا الاندماج هو إصلاح إداري فقط أم هو توفير للنفقات؟ هل ستهيمن إحدى الوزارتين على الأخرى؟ وقد ينجح مشروع الاندماج بعد دراسة دقيقة للغاية، وبعد إنشاء وزارة جديدة للثقافة والشباب تتسم بالمرونة والفعالية، مع تطبيق صحيح سيأتي أثناء إعادة الهيكلة، حيث أن الميزانية السنوية لوزارة الثقافة صغيرة مقارنة بميزانية وزارة الشباب. وخلص المقال إلى أنه لا يوجد مجال لمزيد من التجارب الفاشلة في البلاد فيما يتعلق بالشباب.

Economics and Entrepreneurship

* To save time and effort and obtain accurate blood parameters compared to devices that measure blood clotting time, a number of young engineers in the Medical Engineering Department of the Faculty of Mechanical and Electrical Engineering at Damascus University designed a device to measure blood clotting time. Young engineers Muhammad Omar Al-Halabi, Muhammad Habib, Muhammad Anwar Mansour, Muhammad Al-Houri, and Hussam Khawlani, explained that the function of the device is to measure the time of stopping external bleeding, “the time of formation of a blood clot,” and to monitor blood fluidity in patients who are under treatment with anticoagulants, anti-vitamin K. detection of patients with a deficiency in one of the clotting factors before any surgical procedure, and the hereditary deficiency of clotting factors, in addition to monitoring patients who are treated with the blood thinner heparin.

الاقتصاد وريادة الأعمال

* لتوفير الوقت والجهد والحصول على معالم دم دقيقة مقارنة بالأجهزة التي تقيس وقت تخثر الدم، قام عدد من المهندسين الشباب في قسم الهندسة الطبية بكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة دمشق بتصميم جهاز لقياس وقت تخثر الدم. أوضح المهندسون الشباب محمد عمر الحلبي، محمد حبيب، محمد أنور منصور، محمد الحوري، وحسام خولاني أن وظيفة الجهاز هي قياس وقت وقف النزيف الخارجي، “وقت تكوين جلطة دموية”، ولمراقبة سيولة الدم لدى المرضى الذين يخضعون للعلاج بمضادات التخثر، والكشف عن المرضى الذين يعانون من نقص في أحد عوامل التخثر قبل إجراء أي عملية جراحية، والنقص الوراثي لعوامل التخثر، بالإضافة إلى مراقبة المرضى الذين يعالجون بالهيبارين المخفف للدم.

Conflict

* The Palestinian Ministry of Health announced that a young man was shot dead by Israeli occupation forces, east of Qalqilya, in the northern West Bank, in front of his own mother. The occupation army stated that it shot a Palestinian who tried to stab a soldier at a military site near the Kedumim settlement in the West Bank. With the death of this 20 year old man, the number of martyrs since the beginning of this year has risen to 19, including 4 children.

* A 24 years old Palestinian died in the hospital suffering severe wounds sustained during the Israeli occupation’s aggression on Jenin and its refugee camp last Thursday. The Palestinian Ministry of Health confirmed the news of his death after being hit by live bullets in the abdomen. With his martyrdom, the death toll from the occupation’s aggression against Jenin and its camp rose to 10. The Palestinian Authority decided to “immediately turn to the UN Security Council to implement international protection for the Palestinian people under Chapter VII in the United Nations Charter and to stop unilateral measures.” It also decided to seek “urgently” the International Criminal Court, “to add the massacre committed by the occupation in Jenin to the files previously submitted, and to call immediately for the advent of the ongoing international investigation committee in the Human Rights Council, to investigate and refer its outputs regarding the responsibility of the occupation for this massacre to the International Criminal Court and the Security Council.

* The Israeli occupation police arrested a 25-year-old man from the village of Sheikh Dannoun in the Galilee region because of a post on one of his social media accounts, claiming that he “expressed support for terrorism.” The police warned that it continues to work with the security services, overtly and covertly, in monitoring social networks, against “inciters, supporters, and accomplices of saboteurs and terrorist organizations.”

* The Israeli Shin Bet announced the arrest of dozens of Palestinian citizens for allegedly providing assistance to Hamas activists with the aim of carrying out operations against Israeli targets. The Shin Bet claimed, in a statement, that “intelligence efforts, in cooperation with the army and the police, led to the discovery of the mechanism by which Hamas activists from Gaza “exploited Palestinian youths in the West Bank to help carry out operations.” To that end, the occupation authorities decided to cancel work permits of about 230 Palestinians from Gaza simply because of their attributed relation with Hamas activists.

* The Youth Council for the Peaceful Revolution, in Yemen, issued a statement in which it indicated that it is following recent news about what appears to be an imminent agreement between Saudi Arabia and the Houthi militia with Omani mediation, calling it a “move that ignores the sacrifices of Yemenis and their right to have a state with full sovereignty, an independent decision, and a single and strong entity under which citizens are equal, and it monopolizes the right to own weapons.” The statement added that “the Council warns of any suspicious deal agreed upon by the frivolous and occupying states of Yemen and the militias that wage war against the Yemenis, and it rejects any agreement that is far from the national consensus and understanding of all Yemenis, and does not guarantee disarmament.”

النزاعات

* أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن مقتل شاب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، شرق قلقيلية، في شمال الضفة الغربية، أمام والدته. وذكر جيش الاحتلال أنه أطلق النار على فلسطيني حاول طعن جندي في موقع عسكري بالقرب من مستوطنة كدوميم في الضفة الغربية. ومع وفاة هذا الشاب البالغ من العمر 20 عامًا، ارتفع عدد الشهداء منذ بداية هذا العام إلى 19، من بينهم 4 أطفال.

* توفي شاب فلسطيني يبلغ من العمر 24 عامًا في المستشفى متأثرًا بجروح بالغة أصيب بها خلال عدوان الاحتلال الإسرائيلي على جنين ومخيم اللاجئين التابع لها يوم الخميس الماضي. وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية نبأ وفاته بعد إصابته برصاص حي في البطن. ومع استشهاده، ارتفع عدد قتلى عدوان الاحتلال على جنين ومخيمها إلى 10 قتلى. قررت السلطة الفلسطينية “اللجوء على الفور إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لتنفيذ الحماية الدولية للشعب الفلسطيني بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة ووقف الإجراءات الأحادية الجانب”. كما قررت أن تلتمس “على وجه السرعة” من المحكمة الجنائية الدولية، “لإضافة المذبحة التي ارتكبها الاحتلال في جنين إلى الملفات التي سبق تقديمها، وأن تدعو فوراً إلى إنشاء لجنة التحقيق الدولية الجارية في مجلس حقوق الإنسان، والتحقيق في نتائجه المتعلقة بمسؤولية الاحتلال عن هذه المذبحة وإحالتها إلى المحكمة الجنائية الدولية ومجلس الأمن.

* اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي شابا يبلغ من العمر 25 عاما من قرية الشيخ دنون في منطقة الجليل بسبب منشور على إحدى حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، زاعمة أنه “أعرب عن دعمه للإرهاب”. وحذرت الشرطة من أنها تواصل العمل مع الأجهزة الأمنية بشكل علني وسري في مراقبة الشبكات الاجتماعية ضد “المحرضين والمؤيدين والمتواطئين مع المخربين والمنظمات الإرهابية”.

 

* أعلن الشاباك الإسرائيلي اعتقال عشرات المواطنين الفلسطينيين بزعم تقديم المساعدة لنشطاء حماس بهدف تنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية. وزعم الشاباك، في بيان، أن “الجهود الاستخباراتية، بالتعاون مع الجيش والشرطة، أدت إلى اكتشاف الآلية التي استغل بها نشطاء حماس من غزة الشباب الفلسطيني في الضفة الغربية للمساعدة في تنفيذ العمليات”. وبالإضافة إلى ذلك، قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إلغاء تصاريح العمل لحوالي 230 فلسطينيا من غزة لمجرد علاقتهم المنسوبة إلى ناشطي حماس.

* أصدر مجلس شباب الثورة السلمية في اليمن بيانا أشار فيه إلى أنه يتابع الأنباء الأخيرة عما يبدو أنه اتفاق وشيك بين المملكة العربية السعودية وميليشيا الحوثي بوساطة عمانية، ووصفها بأنها “خطوة تتجاهل تضحيات اليمنيين وحقهم في أن تكون لهم دولة ذات سيادة كاملة وقرار مستقل وكيان واحد وقوي يتساوى في ظله المواطنون، ويحتكر الحق في امتلاك الأسلحة”. وأضاف البيان أن ” مجلس شباب الثورة السلمية يحذر من أي صفقة مشبوهة تتفق عليها دول اليمن العبثية والمحتلة والميليشيات التي تشن حربا ضد اليمنيين، ويرفض أي اتفاق بعيد كل البعد عن الإجماع الوطني والتفاهم بين جميع اليمنيين، ولا يضمن نزع السلاح”.

Development

* The Professional Tools Foundation for Training and Capacity Building and the Al-Ghasaq Association for Culture and Heritage, in cooperation with the Mafraq Youth Directorate in Jordan, organized an awareness session entitled “The importance of participating in the Jordanian political parties.” The session stressed the importance of young people’s interest in parties and alleviating their fears of joining political parties. It also pointed out that partisan life requires more media attention and support to enable parties to play their role to serve the country and the citizen.

التنمية

* نظمت مؤسسة الأدوات المهنية للتدريب وبناء القدرات وجمعية الغساق للثقافة والتراث، بالتعاون مع مديرية شباب المفرق في الأردن، دورة توعية بعنوان “أهمية المشاركة في الأحزاب السياسية الأردنية”. وشددت الجلسة هذه على أهمية اهتمام الشباب بالأحزاب وتخفيف مخاوفهم من المشاركة والانضمام إلى الأحزاب السياسية. كما أشارت الجلسة إلى أن الحياة الحزبية تتطلب مزيدًا من الاهتمام والدعم الإعلامي لتمكين الأحزاب من القيام بدورها لخدمة الوطن والمواطن.

Education

* UNRWA celebrated the International Day of Education by highlighting the tremendous work it does for Palestinian refugees in Syria, Jordan, Lebanon, and Palestine, running over 700 schools attended by over half a million Palestinian students. “Education is a human right,” said UNRWA Commissioner-General Phillipe Lazzarini “Every child must be able to learn and thrive. In the lives of Palestine refugees, the quality education that UNRWA has offered for generations was often a passport to empowerment, employment, and fulfillment.” UNRWA is seeking to move its learning to the next level, to ensure that students are equipped for the modern job market. Digital education, computer and science labs, greening initiatives in schools, and a continued drive to gender parity underpin UNRWA’s approach to quality education. 

* A Yemeni researcher won the Best Young Scientist Award in Belarus for 2023. The researcher, Dr. Marwan Al-Kamali, won the award for his research centered on the technology of manufacturing films for the manufacture of solar panels, as well as his research on the uses of materials manufactured by him in the medical field and their biological effect as antimicrobials. It is noteworthy that the young researcher is working to develop materials that would work as absorbent materials and as filter materials for crude oil.

* The Undersecretary of the Ministry of Youth and Sports in Qalyubia, Egypt, inaugurated the “I Read for You” initiative to be implemented in 100 youth centers. He pointed out the importance of raising awareness among youth in accordance with the Ministry’s vision and goals. The initiative aims to prepare a generation of readers that establishes the status of cultural and knowledgeable content.

التعليم

* احتفلت الأونروا باليوم الدولي للتعليم من خلال تسليط الضوء على العمل الهائل الذي تقوم به للاجئين الفلسطينيين في سوريا والأردن ولبنان وفلسطين، حيث تدير أكثر من 700 مدرسة يدرس فيها أكثر من نصف مليون طالب فلسطيني. وقال المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني: “التعليم حق من حقوق الإنسان، وفي حياة اللاجئين الفلسطينيين، كان التعليم الجيد الذي قدمته الأونروا لأجيال في كثير من الأحيان جواز سفر للتمكين والعمالة والوفاء”. وتسعى الأونروا إلى نقل تعلمها إلى المستوى التالي، لضمان تجهيز الطلاب لأسواق العمل الحديثة. وإن التعليم الرقمي، ومختبرات الحاسوب والعلوم، ومبادرات التخضير في المدارس، والحملة المستمرة لتحقيق التكافؤ بين الجنسين تدعم نهج الأونروا في التعليم الجيد.

* فاز باحث يمني بجائزة أفضل عالم شاب في بيلاروسيا لعام 2023. ففاز الباحث الدكتور مروان الكمالي بالجائزة عن أبحاثه التي تركز على تكنولوجيا تصنيع الأفلام لتصنيع الألواح الشمسية، وكذلك أبحاثه حول استخدامات المواد التي صنعها في المجال الطبي وتأثيرها البيولوجي كمضادات ميكروبات. وتجدر الإشارة إلى أن الباحث الشاب يعمل على تطوير مواد تعمل كمواد ماصة ومواد مرشحة للنفط الخام.

* افتتح وكيل وزارة الشباب والرياضة في القليوبية في مصر، مبادرة “قرأت لك” ليتم تنفيذها في 100 مركز شبابي. وأشار الوكيل إلى أهمية توعية الشباب والشابات وفقا لرؤية الوزارة وأهدافها. وتهدف هذه المبادرة إلى إعداد جيل من القراء يحدد حالة المحتوى الثقافي والمعرفي.

Environment

* Dina Kiwan wrote for Arab News highlighting the importance of harnessing youth in combating climate change. She indicates that we are yet to see communities and governments in the Middle East truly galvanize the environmental efforts of young individuals despite their tremendous motivation. Kiwan believes that education, formal and nonformal, has a vital role to play in enabling youth by equipping them with the knowledge, attitudes, and skills to effectively engage and drive action.

البيئة

* كتبت دينا كيوان لصحيفة “عرب نيوز” مقالا تسلط فيه الضوء على أهمية تسخير الشباب في مكافحة تبعات تغير المناخ. وتشير كيوان إلى أننا لم نر بعد مجتمعات وحكومات في الشرق الأوسط تحفز حقا الجهود البيئية للشباب على الرغم من دوافعهم الهائلة. وتعتقد كيوان أن التعليم، الرسمي وغير الرسمي، له دور حيوي يلعبه في تمكين الشباب من خلال تزويدهم بالمعارف والمواقف والمهارات للمشاركة الفعالة ودفع العمل.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

MENARY Monitor – 2022 End of Year Review
The State of Youth in the MENA Region

MENAACTION’s Middle East and North Africa Region Youth Monitor (MENARY Monitor) has been running for nearly two years. It provides weekly overview of all youth-related news and updates from the Middle East and North Africa (MENA) region within 6 categories: (a) politics and political engagement; (b) economics and entrepreneurship; (c) conflict; (d) development; (e) education; and (f) environment. In analyzing each of the 6 categories, this report provides in-depth analysis of the state of youth in the region over the course of 2022, with emphasis on the challenges and opportunities along with short-term recommendations for needed interventions.

Politics and Political Engagement

When it comes to youth political engagement, 2022 saw more challenges than successes for youth. As COVID-19 related movement restrictions were mostly lifted, protests broke around the region, particularly in Iran, sparked by the murder of young Mahsa Amini on the hands of the morality police. The still ongoing protests are led by Iranian women and youth who are facing existential crackdown from the Iranian regime, manifested in arbitrary detentions at best, and murky trials leading to executions at worst. Hundreds of protests have been killed thus far while tens of thousands have been arrested, with tens facing imminent executions.

The protests in Iran, and elsewhere in the region for that matter, are a culmination of years of marginalizing policies, and in some contexts, such policies are worsening. The democratic backsliding in Tunisia is marginalizing and alienating youth groups, as the new constitution provides the president with consolidated powers not seen after 2011’s Arab Spring uprisings. In Sudan, the military coup co-opted years of hard work by youth activists who had not had the chance to celebrate the ousting of former president Omar Al-Bashir. 

There are two important statements that demonstrate the current state of youth marginalization in the region. The Iranian chief investigator who is in charge of interrogating youth detainees said “I have spent my life interrogating great political figures, but these days, I am doing the most difficult interrogations in my life, as I do not understand what they are saying, and they do not understand what I am saying.” As for Sudanese youth, observers believe that youth have become “instrumentalized but not trusted to lead.” 

These two statements demonstrate a major gap between youth and decision-makers, grounded in (a) inability to understand their needs; (b) unwillingness to provide them with their rightful space within the political sphere; and (c) utilizing youth as an instrument to achieve certain gains within larger political competitions.

Economics and Entrepreneurship

Much like 2021, this past year brought continued economic challenges for youth across the region, with unemployment among youth still stagnant and government ability to create jobs is still subpar. These economic difficulties are placing the region’s young assets at risk of migration at best, or worsened mental health struggles, with education dropouts also on the rise in many countries, including Lebanon and Syria. 

While there were indeed tens of government initiatives aimed at addressing the scourge of unemployment, they are yet to prove effective. This is due to a number of reasons, including a skills mismatch, challenges related to education, and a weak level of cooperation between the public and private sectors. Governments, nongovernment organizations, and economists are increasingly encouraging youth to turn more to the entrepreneurship track. 

A certainly viable solution for many, entrepreneurship in the MENA region, however, also comes with its own sets of challenges. Many young Algerian entrepreneurs, for example, complain about government bureaucracy and delays in processing their paperwork, whether to register their enterprises or to acquire funding. Financial literacy and financial inclusion are also aspects hindering the progress of entrepreneurship in the region. For example, only 17% of young Moroccans use digital payments while only 1.6% buy products or services online. 

To that end, the Arab Monetary Fund (AMF) emphasized the importance of financial inclusion to foster economic growth in the region and called on Arab governments and banking institutions to improve upon social responsibility and to resort to sustainable finance to empower the more vulnerable communities, such as the youth and women. 

In addition to that, the UAE announced a monumental decision in the form of a new visa designed specifically for job seekers. The job exploration entry visa, as it is called, is 60-day entry permit that offers a variety of incentives, such as the ability to acquire the visa without the need for a host or a sponsor. This visa provides youth, who have been facing the challenge of unemployment in their countries, with a much needed shimmer of hope. 

Conflict

Most of the conflicts around the region continued to witness escalations and youth were constantly exploited as fuel for the fights or targeted and primarily victimized. They also continue to be targeted by armed violent extremist, terrorist, and sectarian factions. Youth also continued to fall victim to a number of human rights restrictions and violations along with a spike in the prevalence of drugs across the region. 

At the forefront of these conflicts is the Palestinian-Israeli conflict in which Israeli occupation forces continued to systematically target young Palestinians, killing, wounding, and detaining Palestinian youth and children on a daily basis. MENAACTION reported on the death of at least 60 young Palestinians on the hands of the occupation forces throughout 2022, but ffficial reports from the United Nations indicate that the death toll of Palestinians killed by Israeli forces over 2022 is at least 200, 43 of whom are children, coupled with the arrest of about 7,000 Palestinians, 882 of whom were children and 172 were women. 

In addition to that, at least 488 Iranians were killed during the ongoing protests, 60 of whom were children, which sheds further light on the authorities’ deadly resolve to crush the widespread, ongoing protests. The Iranian Human Rights (IHR) group said that more than half had been killed in areas with high Kurdish and Baloch populations. Additionally, a report by the Foundation for Defense of Democracies in early December suggests that at least 500 individuals were executed in Iran throughout the year, excluding nearly 450 who were killed during the protests.

In addition to that, irregular migration, violent extremism, and drug addiction remain other dangers facing youth around the region. Throughout the year, hundreds fell victims to recruitment by violent extremist groups, as thousands engaged in irregular migration, mostly toward Europe, and drug addiction became more prevalent throughout the region despite enhanced government policies. 

Development

Over the course of 2022, hundreds of youth development initiatives and programs were held with the aim of empowering youth capabilities in line with the needs of the region. Despite some successes, such efforts can be characterized as mostly traditional and seldom coherent with the actual needs of youth, perhaps due to the absence of efforts to solicit inputs from youth regarding their own needs and priorities. For example. An Egyptian journalist clarified that 60% of the Ministry of Youth’s allocations went to construction, 30% to support youth centers, and 8% for workers’ wages, leaving 1% for activities.

Throughout the year, youth led a number of grassroots, voluntary initiatives aimed at addressing different local challenges. At the same time, government and nongovernment organizations looked to build and sustain the culture of voluntary work among youth, which in fact proved effective. Given the importance of volunteer work in the world, the United Nations designated the fifth of December of each year as a date for celebrating International Volunteer Day. There were also several workshops and initiatives that addressed issues related to wellness, COVID-19 pandemic, and countering the scourge of drugs. This is important given the global pandemic, rising challenges related to mental health, let alone the increase in drug addiction, use, abuse, and related offenses among youth across the region. 

Technology and media – whether traditional, digital, or modern – were heavily featured throughout youth-specific development efforts across the region over 2022. The stories monitored included youth efforts to preserve the culture and heritage of their traditions and countries along with several media training efforts, and an emphasis on newer approaches in media. 

Education

MENAACTION’s 2022 “What IF Youth Led the MENA Region” Survey found that 57.1% of the respondents stated that the education system should be the highest priority for public spending, 25.8% believe that reforming the education system should be the main focus for their governments, and 13.5% believe that the deteriorating education systems were the most pressing issue facing them in their countries. 

Palestinians faced the most pressing challenges related to education over 2022. There are approximately 1.6 million young men and women in refugee and IDP camps, which lack educational rehabilitation centers to work on helping young people to build their capacities. According to the UN’s 2022 Humanitarian Needs Overview, an estimated 678,000 children are in need of child protection services, about 25% of children aged 16-17 are out of school, and young people face multiple obstacles securing a job once they do leave education. Moreover, university graduates in Gaza suffer from unemployment following their graduation. 

Lebanese students also face a number of education-related challenges. A UNICEF report revealed 3 out of every 10 young men and women in Lebanon have dropped out of education to find job opportunities. UNICEF also reported that many young Lebanese have been cutting back on healthcare. 

With challenges in education to employment transition, the region is also suffering from brain drain among its youth, as a report by Majid Al Futtaim business group and McKinsey highlights that higher education investment is direly needed to halt student brain drain. It indicates that the relative scarcity of top facilities to meet the needs of the region’s brightest has led to many “leaving to study abroad, and in many cases, not returning home.” More investment in higher education in the region, particularly in a way that promotes the necessary skills for the region’s labor market, can limit brain drain.

Environment

MENAACTION’s “What IF Youth Led the MENA Region” 2022 Survey found that 49.8% of youth surveyed believe that protecting the environment should be given priority, even if it causes slower economic growth and some loss of jobs, which signifies an important ripe environment for the engagement of youth in climate action. Government institutions and nongovernment organizations should widen the level and type of youth engagement in such efforts to leverage youth’s leadership traits and interest in leading climate action. This is because 2022 featured more emphasis on holding environment-oriented conferences and less interventions on the ground than expected. Supporting youth-led local efforts ought to be prioritized, as they proved effective in raising public awareness and achieving tremendous impacts on the ground. 

MENAACTION’s Survey also found that 31.2% of the respondents reported that they have taken or regularly take actions out of concern for climate change and 49.6% of the respondents stated that they are becoming more interested in taking actions, which shows a tremendous level of civic responsibility, especially when combined with those who stated that they do take regular action. While civic responsibility is not entirely prevalent across the region, when given the chance, youth demonstrated that they are prepared and willing to take action on matters of interest for the general population.

UNICEF’s Regional Office for the MENA region and the UNDP Regional Hub for Arab States developed the Young Climate Activists Toolkit, which looks to equip youth with the tools, knowledge, and resources to enhance their engagement in climate action. The toolkit was developed in consultation with young climate activists from around the region to ensure an inclusive and a well-informed framework. The Toolkit is tailored to offer clear, concise, and easily understandable information on climate action to prepare youth for improved participation in climate action and debate. 

Additionally, Egypt held the 27th edition of the Conference of the Parties to the United Nations Framework Convention on Climate Change (COP27) in November, which featured numerous initiatives leading up to the event, a number of efforts on the sidelines of the conferences, and some endeavors post the summit. 

Support our Work

Join our Mailing list

MENARY Monitor – Edition 96
January 22, 2023

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا – الاصدار ٩٦
٢٢ كانون الثاني ٢٠٢٣

Politics and Political Engagement

* In Jordan, the head of the Parliamentary Education and Youth Committee affirmed that the advancement of education and youth is a top priority. This came during a dialogue session held at the House of Representatives under the title “Education and Youth: Challenges and Opportunities”, with the participation of a group of youth from the Parliamentary Fellowship Program emanating from the programs of the King Abdullah II Fund for Development. The attendees were briefed on a package of the parliamentary committee’s outputs with regard to the development of curricula and educational facilities, among others.

السياسة والاندماج السياسي

* في الأردن أكد رئيس لجنة التعليم والشباب في مجلس النواب أن النهوض بالتعليم والشباب يمثل أولوية قصوى. جاء ذلك خلال جلسة حوارية عقدت في مجلس النواب بعنوان “التعليم والشباب: التحديات والفرص”، وذلك بمشاركة مجموعة من الشباب من برنامج الزمالة البرلمانية المنبثقة عن برامج صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية بالإضافة إلى مقرر اللجنة الشبابية المنبثقة عن اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية. واطلع الحضور على حزمة من مخرجات اللجنة البرلمانية فيما يتعلق بتطوير المناهج والمرافق التعليمية وغيرها.

Economics and Entrepreneurship

* Reports from Syria discuss price hikes of basic commodities including medications and infant formula. The prices of medicines have increased particularly in the areas controlled by the Assad regime. The head of the Scientific Council for Pharmaceutical Industries, Nabil Al-Qaseer, said in a statement that all pharmaceutical items were raised by 50% due to the fluctuating exchange rates. He claimed that the price adjustment would support the pharmaceutical market and the production process, adding that the owners of pharmaceutical factories sacrifice in order to produce medicines. In addition to the shortage of some medicines and their high prices, infant formula also recorded price hikes. The new increase in prices caused massive anger among loyalists.

* The Ministry of State for Migration and Affairs of Egyptians Abroad seeks to develop a strategy to combat illegal immigration. It stated that it looks achieve that through qualifying potential migrants for the labor market and provide them with safe and available alternatives. In this context, the Egyptian-German Center for Jobs, Immigration, and Reintegration announced a new training course on “project management” for young people in Dakahlia, Sharkia, and Qalyubia to build skills necessary for self-employment.

* A young Yemeni invented a new car. Abdelkader Aida al-Sadiye, born in Marib, said he fulfilled his dream, saying “I officially announce that my product has come into existence.” He also said that he will continue to modify and develop his invention. Young people in Jawf governorate celebrated this achievement and called for support for young people’s aspirations.

* Salah Al-Rami, a young man from Abyan, Yemen, is an engineer specializing in artificial intelligence. He harnessed the capabilities of his specialization in inventing a device that is the first of its kind to serve the deaf and mute. Al-Rami talked about the nature and details of his invention, and how it could constitute a monumental step in the process of communicating with deaf and mute people. He said that what he has done is an integrated project that can translate sign language into speech, in addition to converting this speech into text in Arabic. He also pointed out that the goal of the project lies in “reducing the gap between people and people with disabilities, particularly the deaf and mute.”

الاقتصاد وريادة الأعمال

* تناقش التقارير الواردة من سوريا ارتفاع أسعار السلع الأساسية بما في ذلك الأدوية وحليب الأطفال. ارتفعت أسعار الأدوية خاصة في مناطق سيطرة نظام الأسد. وقال رئيس المجلس العلمي للصناعات الدوائية نبيل القصير، في بيان، إن جميع المواد الصيدلانية قد ارتفعت بنسبة 50٪ بسبب تذبذب أسعار صرف الليرة السورية مقارنة بالدولار. وزعم أن تعديل السعر سيدعم سوق الأدوية وعملية الإنتاج، مضيفًا أن أصحاب مصانع الأدوية يضحون من أجل إنتاج الأدوية. بالإضافة إلى نقص بعض الأدوية وارتفاع أسعارها، سجل حليب الأطفال أيضًا ارتفاعًا في الأسعار. وتسببت الزيادة الجديدة في الأسعار في غضب كبير بين الموالين لنظام الأسد بما في ذلك الموظفين في القطاع العام.

* تسعى وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج إلى تطوير استراتيجية لمكافحة الهجرة غير الشرعية. وذكرت الوزارة أنها تعمل على تحقيق ذلك من خلال تأهيل المهاجرين المحتملين لسوق العمل وتزويدهم بالبدائل الآمنة والمتاحة. وفي هذا السياق، أعلن المركز المصري الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج عن دورة تدريبية جديدة حول “إدارة المشاريع” للشباب في الدقهلية والشرقية والقليوبية لبناء المهارات اللازمة للعمل الحر.

 

* شاب يمني اخترع سيارة جديدة. عبد القادر عيضة الصديعي، من مواليد محافظة مأرب، قال إنه حقق حلمه، قائلاً “أعلن رسميًا أن منتجي قد أصبح حقيقيا على أرض الواقع”. وقال أيضًا إنه سيواصل تعديل وتطوير اختراعه. واحتفل شباب محافظة الجوف بهذا الإنجاز ودعوا إلى دعم تطلعات الشباب.

* صلاح الرامي، شاب من مدينة أبين اليمنية، هو مهندس متخصص في الذكاء الاصطناعي، قام بتسخير قدرات تخصصه في ابتكار جهاز هو الأول من نوعه لخدمة الصم والبكم. وتحدث الرامي عن طبيعة وتفاصيل اختراعه وكيف يمكن أن يشكل خطوة هائلة في عملية التواصل مع الصم والبكم. وقال إن ما قام به هو مشروع متكامل يمكنه ترجمة لغة الإشارة إلى كلام، بالإضافة إلى تحويل هذا الخطاب إلى نص باللغة العربية ليسهل من عملية التواصل. وأشار الشاب اليمني إلى أن الهدف من المشروع يكمن في “تقليص الفجوة بين الأشخاص وذوي الإعاقة وخاصة الصم والبكم”.

Conflict

* Yemenis continue to suffer the impacts of the ongoing war. The United Nations indicated that more than two-thirds of the population needs assistance during the current year. This came in a briefing by the United Nations Humanitarian Coordinator Martin Griffiths. He said “the number of people in need of humanitarian assistance and protection services across Yemen during 2023 will reach 21.6 million”. He added, “the number, although huge, does not convey the reality of the suffering of Yemenis, speaking of the impossible choices that parents are forced to take to secure food for their children and the dangers that people, especially women and girls, are exposed to while doing simple actions like walking to school or fetching water.”

* Sawt Beirut published a report discussing the increasing number of suicide cases in Lebanon. The report attributed this increase to the terrible socioeconomic challenges along with government corruption. The report also questioned the efforts made to address this challenge, as efforts remain very minimal.

النزاعات

* لا يزال اليمنيون يعانون من آثار الحرب المستمرة. وأشارت الأمم المتحدة إلى أن أكثر من ثلثي السكان بحاجة إلى المساعدة خلال العام الحالي. جاء ذلك في إحاطة قدمها منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن غريفيث. وقال: “إن عدد المحتاجين للمساعدات الإنسانية وخدمات الحماية في جميع أنحاء اليمن خلال عام 2023 سيصل إلى 21.6 مليون شخص”. وأضاف: “الرقم، رغم ضخامته، لا ينقل حقيقة معاناة اليمنيين على أرض الواقع، ويتحدث عن الخيارات المستحيلة التي يضطر الآباء إلى اتخاذها لتأمين الغذاء لأطفالهم، والمخاطر التي يتعرض لها اليمنيين، وخاصة النساء والفتيات الذين يتعرضون إلى المضايقات أثناء القيام بأعمال بسيطة مثل المشي إلى المدرسة أو جلب الماء “.

* نشر موقع “صوت بيروت” تقريراً يناقش تزايد حالات الانتحار في لبنان. وعزا التقرير هذه الزيادة إلى التحديات الاجتماعية والاقتصادية الرهيبة إلى جانب الفساد الحكومي. كما شكك التقرير في الجهود المبذولة لمواجهة هذا التحدي، حيث لا تزال الجهود ضئيلة للغاية مما قد يؤدي إلى تفاقم المشكلة.

Development

* Ambassador Mohamed Al-Akhsassi said, “Moroccan youth represents a fundamental lever for the sustainable economic and social development of Morocco’s present and future,” noting that “the demographic weight of youth in Morocco remains significant now and will be more important and influential in the future.” After pointing out that the overwhelming majority of young people are not satisfied with their living conditions, he elaborated on the characteristics of widespread unemployment among young people, before presenting a set of recommendations for interventions. 

* The Voluntary Work Youth Group in Ghadouh Municipality, Sebha – Libya, organized a voluntary campaign to restore and maintain the public road linking the area with the city of Sebha. One of the youth participating in the campaign said that this road did not receive the attention from the relevant authorities to carry out full maintenance, especially since there have been many accidents on this road.

التنمية

* قال السفير محمد الأخصاصي: “يمثل الشباب المغربي رافعة أساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة لحاضر المغرب ومستقبله”، مشيرا إلى أن “الثقل الديموغرافي للشباب في المغرب لا يزال كبيرا الآن وسيكون أكثر أهمية وتأثيرا في المغرب. مستقبل.” وبعد أن أشار إلى أن الغالبية العظمى من الشباب غير راضين عن ظروفهم المعيشية، تحدث عن خصائص انتشار البطالة بين الشباب، قبل أن يقدم مجموعة من التوصيات للتدخلات المطلوبة لتحسين الأوضاع للشباب المغربي.

* نظمت مجموعة شباب العمل التطوعي في محلة غدوه في بلدية سبها – ليبيا، حملة تطوعية لترميم وصيانة الطريق العام الذي يربط المنطقة بمدينة سبها. وقال أحد الشباب المشاركين في الحملة، إن هذا الطريق لم يحظ باهتمام الجهات المعنية لإجراء الصيانة الكاملة له، خاصة وأن هناك العديد من الحوادث على هذا الطريق.

Education

* Houthi militia stormed a school in Hamedan, north of Sana’a, and kidnapped its principal. Local sources and eyewitnesses said that members of the Houthi militia stormed Al-Tawfiq School and kidnapped the school’s principal and took him to an unknown location. The principal has been working as an English language teacher at the school for more than twenty years. The number of kidnapped people from the region has reached 20 since the Houthi militia launched its armed campaign against the region three weeks ago. Earlier, the Witnesses Organization for Human Rights condemned the continuation of the Houthi militia’s crimes and said that what civilians have been exposed to there are “horrific violations of international human rights law committed by the Houthi group for nearly three weeks, in light of the silence of international organizations.”

* The World Innovation Summit for Education (WISE) will host the Doha Learning Days (DLD) Festival next February, under the theme “Youth Empowerment”. It will share opportunities with young people and help expand their skills in areas such as advocacy, arts, wellness, entrepreneurship, financial literacy, tech, science, and coding. WISE will offer over 50 workshops to engage in informal experiential learning. The festival is designed to take learning out of formal education settings and expand the understanding of where learning can happen. To achieve this goal, WISE has curated the festival programme with more than 20 multisectoral content partners who will offer interactive workshops, educational group sessions, stimulating speakers, and other practice-based learning activities that are both experiential and innovative.

التعليم

* اقتحمت قوات مليشيا الحوثي مدرسة في مدينة همدان شمال صنعاء واختطفت مديرها. وقالت مصادر محلية وشهود عيان، إن عناصر قوات مليشيا الحوثي اقتحموا مدرسة التوفيق في مدينة همدان وخطفوا مدير المدرسة واقتادوه إلى جهة مجهولة. ويعمل هذا المدير كمدرس للغة الإنجليزية في المدرسة منذ أكثر من عشرين عامًا. والجدير بالذكر أنه وصل عدد المختطفين من المنطقة إلى 20 منذ أن شنت مليشيا الحوثي حملتها المسلحة على المنطقة قبل ثلاثة أسابيع. وكانت منظمة الشهود لحقوق الإنسان قد أدانت في وقت سابق استمرار جرائم مليشيا الحوثي وقالت إن ما يتعرض له المدنيون من “انتهاكات مروعة للقانون الدولي لحقوق الإنسان ارتكبتها جماعة الحوثي منذ نحو ثلاثة أسابيع في ظل حالة الصمت”. المنظمات الدولية “.

* تستضيف القمة العالمية للابتكار في التعليم (وايز) مهرجان أيام التعلم في الدوحة في بداية شهر شباط / فبراير المقبل، تحت شعار “تمكين الشباب”. وستشارك القمة الفرص مع الشباب، تحديدا تلك التي تساعد على توسيع مهاراتهم في مجالات مثل المناصرة والفنون والصحة وريادة الأعمال ومحو الأمية المالية والتكنولوجيا والعلوم والترميز. وستقدم القمة أكثر من 50 ورشة عمل للمشاركة في التعلم التجريبي غير الرسمي. وتم تصميم المهرجان لإخراج التعلم من منظور التعليم الرسمي وتوسيع نطاق فهم أين يمكن أن يحدث التعلم. ولتحقيق هذا الهدف، قامت القمة برعاية برنامج المهرجان مع أكثر من 20 شريك محتوى متعدد القطاعات سيقدمون ورش عمل تفاعلية وجلسات جماعية تعليمية ومتحدثين محفزين وأنشطة تعليمية أخرى قائمة على الممارسة تكون تجريبية ومبتكرة.

Environment

* Founded by an entrepreneurial 24-year-old Egyptian, TileGreen is helping combat Egypt’s plastic waste problem by recycling junk-food wrappers, water bottles, and other waste that usually ends up in landfills or in the Nile. At a factory on the outskirts of Cairo, run by TileGreen, machines gobble up huge amounts of plastic scraps, shred them, and turn them into a thick liquid. The sludge – made from all kinds of plastic, even single-use shopping bags, is then molded into dark, compact bricks that are used as outdoor pavers for walkways and garages.

البيئة

* تأسست “تايل غرين” على يد رائد أعمال مصري شاب يبلغ من العمر 24 عامًا، وتساعد تايل غرين في مكافحة مشكلة النفايات البلاستيكية في مصر من خلال إعادة تدوير أغلفة الوجبات السريعة، وزجاجات المياه، والنفايات الأخرى التي ينتهي بها الأمر عادةً في مقالب القمامة أو في النيل. وفي مصنع على مشارف القاهرة، تديره شركة تايل غرين، تلتهم الآلات كميات هائلة من الخردة البلاستيكية، وتقطعها، وتحولها إلى سائل سميك. يتم بعد ذلك تشكيل الحمأة – المصنوعة من جميع أنواع البلاستيك، وحتى أكياس التسوق التي تستخدم مرة واحدة، في قوالب طوب مظلمة ومضغوطة تُستخدم كأرضيات خارجية للممرات والكراجات.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

MENARY Monitor – Edition 95
January 15, 2023

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا – الاصدار ٩٥
١٥ كانون الثاني ٢٠٢٣

Politics and Political Engagement

* A report by Okaz highlighted that the death sentences carried out by the Iranian regime’s courts against 13 Iranian protesters further fueled the popular revolution that is presenting a major challenge to Khamenei’s regime. The report adds that the Iranian regime was terrified of the outcome of the revolution, which is why they resorted to executions following murky trials. Trials were conducted in closed session. Activists said that some of the defendants appeared before the court with signs of torture on their bodies.

* The Iranian judiciary continues to issue death sentences against protesters, and the Supreme Court in Iran announced the suspension of a death sentence against a person who was convicted in connection with the protests taking place in the country. The Iranian judiciary has so far announced 18 death sentences in connection with protests-related cases, four of which have been implemented, as the Supreme Court ratified two other sentences.

* A young Yemeni man committed suicide, in the Netherlands, after the Dutch authorities rejected his request for political asylum. It was reported that the young man was living in difficult living conditions that exerted psychological pressure on him, especially when the Dutch authorities ignored his health condition.

السياسة والاندماج السياسي

* أكد تقرير صادر عن صحيفة عكاظ أن أحكام الإعدام التي نفذتها محاكم النظام الإيراني بحق 13 متظاهراً إيرانياً زادت من تأجيج الثورة الشعبية التي تشكل تحدياً كبيراً لنظام خامنئي. ويضيف التقرير أن النظام الإيراني كان مرعوبًا من نتائج الثورة، ولهذا السبب لجأ إلى استخدام الإعدام إثر محاكمات غامضة. حيث أجريت هذه المحاكمات في جلسة مغلقة. وقال نشطاء إن بعض المتهمين مثلوا أمام المحكمة وعليهم آثار تعذيب على أجسادهم.

* يواصل القضاء الإيراني إصدار أحكام الإعدام بحق المتظاهرين، وأعلنت المحكمة العليا في إيران تعليق حكم الإعدام بحق شخص أدين على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها البلاد. والجدير بالذكر أن القضاء الإيراني قد أعلن حتى الآن 18 حكما بالإعدام على صلة بقضايا متعلقة بالاحتجاجات، تم تنفيذ أربعة منها، بينما صادقت المحكمة العليا على حكمين آخرين.

* انتحر شاب يمني، في هولندا، بعد أن رفضت السلطات الهولندية طلبه للجوء السياسي. ووردت أنباء تقول أن الشاب كان يعيش في ظروف معيشية صعبة جدا مما تسبب في ضغوط نفسية عليه، خاصة عندما تجاهلت السلطات الهولندية حالته الصحية السيئة.

Economics and Entrepreneurship

* Several young furniture makers participated in the “Made in Damietta” exhibition organized by the Enterprise Development Agency. They expressed their appreciation for the importance of this exhibition for Damietta, as it offers unique marketing opportunities that help them increase sales and reach customers in Greater Cairo. The exhibition saw a sizable public turnout for their products inside the exhibition, which helped them increase their sales. 

* The National Telecommunications Institute announced the opening of applications for the second round of the “Egypt Digital Youth – Four Months Scholarship” initiative. The initiative offers more than 15 training tracks in the latest technologies. The course begins on February 11 and lasts for four months, including three months of technical training on the latest technologies, project management, communication skills, English, and self-employment, in addition to a month of job training within an international company. The training targets graduates of the College of Engineering, the College of Computing and Information, the College of Artificial Intelligence, and the College of Computer Science.

الاقتصاد وريادة الأعمال

* شارك عدد من صانعي الأثاث الشباب في معرض “صنع في دمياط” الذي نظمته هيئة تنمية المشروعات. وأعرب المشاركون الشباب عن تقديرهم لأهمية هذا المعرض لدمياط، حيث يوفر فرصًا تسويقية فريدة تساعدهم على زيادة المبيعات والوصول إلى العملاء في منطقة القاهرة الكبرى. وشهد المعرض إقبالًا جماهيريًا كبيرًا على منتجاتهم داخل المعرض، مما ساعدهم على زيادة مبيعاتهم.

* أعلن المعهد القومي المصري للاتصالات عن فتح باب التقديم للجولة الثانية من مبادرة “شباب مصر الرقمي – منحة أربعة أشهر”. وتقدم المبادرة أكثر من 15 مسارًا تدريبيًا في أحدث التقنيات، وتبدأ هذه الدورة في 11 من شباط / فبراير المقبل وستستمر لمدة أربعة أشهر، بحيث تكون أول ثلاثة أشهر مخصصة للتدريب الفني على أحدث التقنيات وإدارة المشاريع ومهارات الاتصال واللغة الإنجليزية والعمل الحر، بينما سيكون آخر شهر مخصص إلى التدريب الوظيفي داخل شركة دولية. ويستهدف التدريب خريجي كلية الهندسة، وكلية الحاسبات والمعلومات، وكلية الذكاء الاصطناعي، وكلية علوم الحاسوب.

Conflict

* Al-Jazeera reported the death of three Palestinian youths by occupation forces’ bullets in Jenin. Activists stated that the three young men were killed during an armed clash with an Israeli force. The Palestinian Ministry of Health stated that the number of martyrs in the city of Jenin rose to 7 out of 12 Palestinians who were killed by the occupation forces and settlers since the beginning of the year. A general strike took place in Jenin, mourning the lives of the three Palestinian youths. 

* The Palestinian Ministry of Health announced the death of a Palestinian youth, who succumbed to critical injuries sustained by Israeli army bullets in Nablus. Local sources said that Israeli special forces stormed Balata camp and surrounded a house, during which the soldiers fired stun grenades, gas, and live bullets at the Palestinian youths. The occupation army also arrested 16 Palestinians from all over the West Bank last week.

النزاعات

* أفاد تقرير من قناة الجزيرة عن استشهاد ثلاثة شبان فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال في جنين. وذكر ناشطون أن الشبان الثلاثة قتلوا خلال اشتباك مسلح مع قوة إسرائيلية. وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أن عدد الشهداء في مدينة جنين ارتفع إلى 7 من أصل 12 فلسطينيا استشهدوا على أيدي قوات الاحتلال والمستوطنين منذ بداية العام الحالي. والجدير بالذكر أنه تم تنظيم إضراب عام في مدينة جنين حدادا على أرواح الشبان الفلسطينيين الثلاثة.

* أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد شاب فلسطيني متأثرا بجروح خطيرة أصيب بها برصاص الجيش الإسرائيلي في مدينة نابلس. وقالت مصادر محلية، إن القوات الخاصة الإسرائيلية اقتحمت مخيم بلاطة، وحاصرت منزلاً، أطلق الجنود خلالها قنابل الصوت والغاز والأعيرة النارية باتجاه الشبان الفلسطينيين. كما اعتقل جيش الاحتلال الأسبوع الماضي 16 فلسطينيا من جميع أنحاء الضفة الغربية.

Development

* The Arab League indicated that it is dedicating 2023 as the year of youth, following an initiative by Egyptian President Abdel Fattah El-Sisi. The Egyptian Ministry of Youth and Sports announced that this announcement will result in hosting a variety of activities and events in Arab countries throughout the year, through the launch of more than 44 programs. 

* The National Dialogue Board of Trustees identified 7 topics on top of the priorities of the Youth Committee emanating from the societal axis, including support for student unions and activities, political empowerment of youth, support for young entrepreneurs, support for youth of determination, sports, youth centers, sports clubs, and youth development centers. Hundreds of representatives of various political and trade union groups, civil society, public figures, and experts are expected to attend the dialogue sessions, which will take place at least three days a week.

التنمية

* أشارت جامعة الدول العربية إلى أنها ستخصص عام 2023 عاما للشباب، بعد مبادرة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كما أعلنت وزارة الشباب والرياضة المصرية أن هذا الإعلان سيؤدي إلى استضافة مجموعة متنوعة من الأنشطة والفعاليات في الدول العربية على مدار العام، من خلال إطلاق أكثر من 44 برنامجًا.

* حدد مجلس أمناء الحوار الوطني 7 مواضيع على رأس أولويات لجنة الشباب المنبثقة عن المحور المجتمعي، بما في ذلك دعم الاتحادات الطلابية والأنشطة، والتمكين السياسي للشباب، ودعم رواد الأعمال الشباب، ودعم الشباب أصحاب الهمم، والرياضة، والمراكز الشبابية، والنوادي الرياضية، ومراكز تنمية الشباب. ومن المتوقع أن يحضر المئات من ممثلي مختلف المجموعات السياسية والنقابية والمجتمع المدني والشخصيات العامة والخبراء جلسات الحوار التي ستعقد على مدى ثلاثة أيام على الأقل في الأسبوع.

Education

* The President of the Suez Canal University announced the extension of the application period for the Young Researchers Conference, titled “Horizons of Scientific Research and the New Republic”, to be held on March 6-7, 2023. Registration will be digital via the conference website (through the Egyptian Knowledge Bank), as was the case for the past few editions. 

* The Trends Youth Council launched its activities for 2023, with a visit to the Emirates Student Association Council. They discussed cooperation and ways to enhance scientific research efforts and to encourage young people to get involved. They emphasized the importance of scientific research as an important factor to help develop the ever-changing world. The CEO of the Trends Center for Research and Consultation pointed out that the Trends Youth Council and the Emirates Student Association, in addition to other youth councils, constitute the voice of youth and its vision aimed at creating an advanced work environment that achieves and reflects their aspirations.

التعليم

* أعلن رئيس جامعة قناة السويس عن تمديد فترة التقديم لمؤتمر الباحثين الشباب بعنوان “آفاق البحث العلمي والجمهورية الجديدة” المقرر عقده يومي 6 و 7 آذار / مارس 2023. وسيكون التسجيل رقميًا عبر الموقع الإلكتروني للمؤتمر (من خلال بنك المعرفة المصري)، كما كان الحال في النسخ القليلة الماضية من المؤتمر.

* أطلق مجلس “ترندز” للشباب أنشطته لعام 2023 وذلك خلال زيارة مجلس اتحاد طلاب الإمارات، حيث ناقشا سويا التعاون وسبل تعزيز جهود البحث العلمي وتشجيع الشباب على المشاركة. وشددوا على أهمية البحث العلمي كعامل مهم للمساعدة في تطوير العالم المتغير باستمرار. وأشار الرئيس التنفيذي لمركز ترندز للأبحاث والاستشارات إلى أن مجلس ترندز للشباب وجمعية طلاب الإمارات، بالإضافة إلى مجالس الشباب الأخرى، يشكلون صوت الشباب الاماراتي ورؤيته الهادفة إلى خلق بيئة عمل متطورة تحقق وتعكس تطلعات وطموحهم.

Environment

* A climate change leader indicated that without a consistent and coordinated approach among education, policy, and related stakeholders, progress is not likely to improve at a time when decisive strides forward are imperative. Asha Alexander wrote for Arabian Business stating that there are three areas of discussion that must urgently become reality if education is to be activated against climate change: (a) embedding climate literacy across the curricula; (b) upskilling teachers to deliver climate literacy; and Bringing education closer to industry.

البيئة

* أشارت إحدى قادة تغير المناخ إلى أنه بدون اتباع نهج متسق ومنسق بين التعليم والسياسة وأصحاب المصلحة ذوي الصلة، فإنه من غير المرجح أن يتحسن التقدم في وقت تكون فيه الخطوات الحاسمة إلى الأمام أمرًا ضروريًا. كتبت آشا ألكسندر لمجلة “أريبيان بزنس” قائلة إن هناك ثلاث مجالات للنقاش يجب أن تصبح حقيقة على وجه السرعة إذا أردنا تنشيط التعليم ضد تغير المناخ، وهي: (أ) تضمين محو الأمية المناخية في المناهج الدراسية؛ و (ب) رفع مستوى مهارات المعلمين لتقديم محو الأمية المناخية؛ و (ج) تقريب التعليم من الصناعة.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

MENARY Monitor – Edition 94
January 8, 2023

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا – الاصدار ٩٤
٨ كانون الثاني ٢٠٢٣

Politics and Political Engagement

* Several Tunisian civil organizations criticized the Independent High Authority for Elections (ISIE) for the severe censorship it is imposing on independent media organizations. The organizations criticized “the ISIE’s lack of interest regarding the integrity and transparency of the electoral process and the provision of a proper electoral atmosphere based on freedom. Instead, it devoted all its efforts to tracking people’s opinions, trying to impose censorship, prosecuting opinion-makers and threatening candidates, media and organizations.” They called on all various civil and human rights groups and youth movements to “reject these backward practices, which represent an outdated exclusionary mentality, and to mobilize to fight it.”

* The “Youth of the Neighborhoods of Tehran” group called on citizens in to participate in the Great Market of Tehran March last Saturday to support the sellers and shop owners, who announced that they would demonstrate after the great collapse of the Iranian currency and the recession of the market.

* In Jordan, Irada Party (under establishment) met with a number of young men and women from Zarqa, who enacted volunteer initiatives that contributed to the advancement of the local community in several sectors. It was reported that the event ran for three hours and featured a number of questions from the attendees, resulting in many joining the party, ahead of its anticipated founding conference.

السياسة والاندماج السياسي

* انتقدت عدة منظمات مدنية تونسية الهيئة العليا المستقلة للانتخابات للرقابة الشديدة التي تفرضها على المؤسسات الإعلامية المستقلة. وانتقدت المنظمات “عدم اهتمام الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بنزاهة وشفافية العملية الانتخابية وتوفير مناخ انتخابي مناسب قائم على الحرية. وبدلاً من ذلك، كرست كل جهودها لتتبع آراء الناس، ومحاولة فرض الرقابة، ومقاضاة أصحاب الرأي وتهديد المرشحين ووسائل الإعلام والمنظمات”. ودعوا جميع الجماعات المدنية وحقوق الإنسان والحركات الشبابية إلى “رفض هذه الممارسات المتخلفة، التي تمثل عقلية إقصائية عفا عليها الزمن، والتعبئة لمكافحتها”.

* دعت جماعة “شباب أحياء طهران” المواطنين للمشاركة في مظاهرة في أسواق طهران الكبرى يوم السبت الماضي لدعم البائعين وأصحاب المحلات الذين أعلنوا أنهم سيتظاهرون بعد الانهيار الكبير للعملة الإيرانية والركود في السوق.

* في الأردن، التقى حزب الإرادة السياسي (تحت التأسيس) بعدد من الشباب والشابات من محافظة الزرقاء، والذين سبق وأن نفذوا مبادرات تطوعية ساهمت في النهوض بالمجتمع المحلي في عدة قطاعات. ويذكر أن الحفل استمر لمدة ثلاث ساعات وشمل عددا من الأسئلة من الحضور، وانتهى بانضمام الكثير من الحضور للحزب، وذلك قبل المؤتمر التأسيسي المرتقب.

Economics and Entrepreneurship

* The National Telecommunication Institute revealed that it will be organizing a new session of the “Egypt Digital Youth Evening Initiative”, which aims to build the capacities of youth in the field of communications and information technology. The course is organized during the month of February in several tracks, including networks, security, virtualization, embedded systems and the Internet of things, information technology, and career development. Participants can receive training on Fridays and Saturdays for six hours per day, or choose evening appointments three days per week, for four hours per day. The deadline for registration is January 15, 2023.

* The Tabuk Youth Council concluded a number of training workshops under the “Deem Tabuk” initiative, implemented in cooperation with the Social Development Bank. The workshops focused on training youth on conducting economic feasibility study, e-marketing, branding, and enriching the entrepreneurial spirit of young men and women to launch their projects.

* Despite a global slowdown in venture capital deal-making, Iraq’s start-up scene can boast a number of successful deals in 2022. As security improves and as Iraqi youth continue to innovate, there is growing interest in the market. Iraqi start-ups raised a total of $16 million from six deals in 2022 compared to $7 million from seven deals in 2021, according to Magnitt, a Dubai-based data platform on MENA start-ups.

الاقتصاد وريادة الأعمال

* كشف المعهد القومي للاتصالات عن أنه ينظم دورة جديدة من “مبادرة أمسية شباب مصر الرقمية” التي تهدف إلى بناء قدرات الشباب في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. ويتم تنظيم الدورة خلال شهر شباط / فبراير في عدة مسارات، بما في ذلك الشبكات، والأمن، والمحاكاة الافتراضية، والأنظمة المدمجة وإنترنت الأشياء، وتكنولوجيا المعلومات، والتطوير الوظيفي. ويمكن للمشاركين الحصول على تدريب يومي الجمعة والسبت لمدة ست ساعات في اليوم، أو اختيار مواعيد مسائية ثلاثة أيام في الأسبوع، لمدة أربع ساعات في اليوم. والجدير بالذكر أنه آخر موعد للتسجيل هو 15 كانون الثاني / يناير 2023.

* اختتم مجلس شباب تبوك عددا من ورش العمل التدريبية في إطار مبادرة ديم تبوك بالتعاون مع بنك التنمية الاجتماعية. وركزت ورش العمل على تدريب الشباب على إجراء دراسة الجدوى الاقتصادية، والتسويق الإلكتروني، والعلامات التجارية، وإثراء روح المبادرة لدى الشباب والشابات لإطلاق مشاريعهم.

* على الرغم من أنه هناك انحدار في صفقات رأس المال الاستثماري، يمكن أن يتباهى مشهد الشركات الناشئة في العراق بعدد من الصفقات الناجحة في عام 2022. فمع تحسن الأمن ومع استمرار الشباب العراقي في الابتكار، هناك اهتمام متزايد بالسوق، فقد جمعت الشركات العراقية الناشئة ما مجموعه 16 مليون دولار من ست صفقات في عام 2022 مقارنة بـ 7 ملايين دولار من سبع صفقات في عام 2021، وذلك فقًا لماجنيت، منصة بيانات حول الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

Conflict

* The Israeli occupation forces arrested more than 20 Palestinians in separate parts of the West Bank after several raids of civilian homes in multiple towns and cities. The occupation forces transferred all detainees to detention centers for interrogation in cases related to resistance to the occupation.

* A report by Palestinian human rights organizations revealed that the Israeli occupation forces arrested 7,000 Palestinians, including 882 children and 172 women, from the governorates of the West Bank and Gaza during 2022. The number of Palestinian detainees by the Israeli occupation forces is higher than 2021.

* Although there is no official statistics on the number of immigrants from Gaza, it is estimated that more than 200,000 people, most of whom are youth, who emigrated permanently or temporarily since 2007. According to the Masarat Center for Human Rights, 36,000 people have left Gaza in the past five years. It is worth noting that 80% of young people who graduate from universities in Gaza are unemployed, as Israel has imposed a tight land, sea and air blockade on the Gaza Strip since 2007.

* The Youth of Anger in Wadi Hadhramout, in Yemen, reiterated their demands for the implementation of the military component of the Riyadh Agreement, with the aim of disarming the first military region, which is controlled by the Brotherhood, from Wadi Hadramout. A statement issued by the group said that the liberation of Wadi Hadramout is a popular demand and pledged to continue the popular uprising and peaceful popular escalation until the liberation of the first military zone.

النزاعات

* اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أكثر من 20 فلسطينيا في مناطق متفرقة من الضفة الغربية بعد عدة مداهمات لمنازل المدنيين في عدة بلدات ومدن. ونقلت قوات الاحتلال جميع المعتقلين إلى معتقلات للتحقيق معهم في قضايا تتعلق بمقاومة الاحتلال.

* كشف تقرير لمنظمات حقوقية فلسطينية، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت 7000 فلسطيني، بينهم 882 طفلاً، و 172 امرأة، من محافظات الضفة الغربية المختلفة ومن غزة خلال عام 2022. ويعد عدد المعتقلين الفلسطينيين لدى قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال العام المنصرم أعلى من عام 2021.

* على الرغم من عدم وجود إحصائيات رسمية حول عدد المهاجرين من غزة، إلا أنه يقدر أن أكثر من 200000 شخص، معظمهم من الشباب، قد هاجروا بشكل دائم أو مؤقت منذ عام 2007. ووفقًا لمركز مسارات لحقوق الإنسان، فقد هاجر نحو 36000 شخص خارج غزة في السنوات الخمس الماضية. ويذكر أن 80٪ من الشباب الذين تخرجوا من جامعات غزة عاطلون عن العمل، حيث تفرض إسرائيل حصارًا بريًا وبحريًا وجويًا مشددًا على قطاع غزة منذ عام 2007.

* جدد شباب الغضب بوادي حضرموت في اليمن مطالبهم بتحقيق الشق العسكري لاتفاق الرياض، وذلك بهدف نزع السلاح في المنطقة العسكرية الأولى والتي يسيطر عليها الإخوان من وادي حضرموت. وقال بيان صادر عن شباب الغضب إن تحرير وادي حضرموت مطلب شعبي وتعهدت المجموعة بمواصلة الانتفاضة الشعبية والتصعيد الشعبي السلمي حتى تحرير المنطقة العسكرية الأولى.

Development

* Youth of the Jordanian volunteer platform “Nahno” have been proving with their efforts and determination that giving is not only an act of good, but also a sustainable work and an indication of true citizenship, based on giving and solidarity with all members of society. Because investing in youth is the most profitable investment, the efforts of the Nahno platform focused on encouraging young people to seek volunteer work to leave a positive change in their societies, as their participation is considered an essential element in supporting comprehensive and sustainable development programs. Nahno has attracted more than 106,000 volunteers, who have achieved more than 2.9 million volunteer hours since the launch of the platform. The volunteer opportunities offered by the platform varied to include distance education support services, implementation of awareness campaigns, development of programs and applications for smart phones, and educational workshops for disease prevention, in addition to providing various forms of support to institutions such as producing and filmmaking. 

* The Egyptian Ministry of Youth and Sports in Sharkia organized a training course on crisis and disaster management, attended by 30 young men and women. The workshop focused on procedures that must be followed to deal with crises, raise community awareness, and encourage a culture of volunteer work in the field of disaster risk reduction.

التنمية

* أثبت شباب برنامج التطوع الأردني “نحن” بجهودهم وتصميمهم أن العطاء ليس عمل خير فحسب، بل عمل مستدام ومؤشر على المواطنة الحقيقية، على أساس العطاء والتضامن مع جميع أفراد المجتمع. ولأن الاستثمار في الشباب هو الاستثمار الأكثر ربحية، فقد ركزت جهود منصة “نحن” على تشجيع الشباب على السعي للعمل التطوعي لترك تغيير إيجابي في مجتمعاتهم، حيث تعتبر مشاركتهم عنصرًا أساسيًا في دعم برامج التنمية الشاملة والمستدامة. واجتذبت “نحن” أكثر من 106000 متطوع، قضوا أكثر من 2.9 مليون ساعة تطوعية منذ إطلاق المنصة. وتنوعت الفرص التطوعية التي توفرها المنصة لتشمل خدمات دعم التعليم عن بعد، ودعم تنفيذ حملات توعية، وتطوير برامج وتطبيقات للهواتف الذكية، وورش عمل تثقيفية للوقاية من الأمراض، بالإضافة إلى تقديم أشكال مختلفة من الدعم للمؤسسات مثل إنتاج وصناعة الأفلام.

* نظمت وزارة الشباب والرياضة المصرية بمحافظة الشرقية دورة تدريبية حول إدارة الأزمات والكوارث، حضرها 30 شاب وشابة. وركزت الورشة على الإجراءات التي يجب اتباعها للتعامل مع الأزمات، ورفع الوعي المجتمعي، وتشجيع ثقافة العمل التطوعي في مجال الحد من مخاطر الكوارث.

Education

* The Jordanian National Company for Employment and Training and the Aqaba Governorate Council signed cooperation agreement with the goal of addressing the needs of the Jordanian labor market, by training young people in various craft professions, in line with the national strategy for human resources development. It also looks to enhance the capacities of youth to contribute to the development of the local community.

التعليم

* وقعت الشركة الوطنية الأردنية للتشغيل والتدريب اتفاقية تعاون مع مجلس محافظة العقبة وذلك بهدف تلبية احتياجات سوق العمل الأردني، من خلال تدريب الشباب في مختلف المهن الحرفية، بشكل يتماشى مع الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية. كما تتطلع هذه الاتفاقية إلى تعزيز قدرات الشباب الأردني نحو المساهمة في تنمية المجتمع المحلي.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

MENARY Monitor – Edition 92
December 25, 2022

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا – الاصدار ٩٢
٢٥ كانون أول ٢٠٢٢

Politics and Political Engagement

* The Tunisian National Youth Movement, which supports Tunisian President Kais Saied, announced that it won first place in the first round of the parliamentary elections held on December 17, winning 10 seats in Parliament. The elections were boycotted by the opposition witnessed a low voter turnout rate (11.22%), which is the lowest since the beginning of the democratic transition in the country in 2011. It is worth noting that voting is on the basis of individuals rather than lists, which greatly weakened the presence of political parties.

* Shahid Ali Khani Square in Isfahan, Iran, turned into a hub for supporters of the prominent Iranian soccer player, Amir Nasr Azadani, who fear that the young man will be executed in the field, as a stand has been installed in preparation for that. Iranian families worry that a wave of executions in the country is imminent in the wake of the recent protests. Activist group 1500Tasvir indicates that at least 43 people, including Nasr Azadani, may face imminent execution. State media quoted the city’s chief justice, Assadullah Jafari, as saying that Nasr Azadani was accused of rioting against the authorities. Under Iran’s penal code, the sentence is punishable by death. Previous CNN investigations found that prisoners were tortured and sexually assaulted. Human rights groups say torture-tainted “confessions” were used against defendants in show trials. Five Iranians are facing execution, including the karate champion of Kurdish origins, Muhammad Mahdi Karami, 21, whose parents appeared in a video clip begging the authorities to refrain from executing him.

السياسة والاندماج السياسي

* أعلنت “حركة شباب تونس الوطني”، الداعمة للرئيس التونسي قيس سعيد، فوزها بالمركز الأول في الجولة الأولى من الانتخابات النيابية التي أجريت في 17 كانون أول / ديسمبر، وفازت بـ 10 مقاعد في البرلمان. وقوطعت الانتخابات من قبل المعارضة وشهدت نسبة إقبال منخفضة (11.22٪) وهي الأدنى منذ بداية التحول الديمقراطي في البلاد عام 2011. وتجدر الإشارة إلى أن التصويت كان هذه المرة على أساس الأفراد وليس القوائم، الأمر الذي أضعف بشكل كبير وجود الأحزاب السياسية.

* تحولت ساحة الشهيد علي خاني في مدينة أصفهان الإيرانية إلى مركز لمناصري لاعب كرة القدم الإيراني البارز أمير نصر آزاداني، الذين يخشون إعدام الشاب في الميدان، حيث تم تركيب منصة استعدادًا لذلك. وتشعر العائلات الإيرانية بالقلق من أن موجة عمليات الإعدام في البلاد باتت وشيكة في أعقاب الاحتجاجات الأخيرة. وتشير مجموعة 1500 تسفير الناشطة إلى أن 43 شخصًا على الأقل، بينهم نصر آزاداني، قد يواجهون الإعدام الوشيك. ونقلت وسائل إعلام رسمية عن رئيس المحكمة العليا في المدينة أسعد الله جعفري قوله إن نصر آزاداني متهم بأعمال شغب ضد السلطات. بموجب قانون العقوبات الإيراني، يُعاقب على العقوبة بالإعدام. وجدت تحقيقات “سي أن أن” السابقة أن السجناء تعرضوا للتعذيب والاعتداء الجنسي. وتقول جماعات حقوق الإنسان إن “الاعترافات” المشوبة بالتعذيب استخدمت ضد متهمين في محاكمات صورية. ويواجه خمسة إيرانيين الإعدام، بينهم بطل الكاراتيه من أصول كردية، محمد مهدي كرامي، 21 عامًا، الذي ظهر والداه في مقطع فيديو يتوسلان للسلطات الامتناع عن إعدامه.

Economics and Entrepreneurship

* Alquds published a report discussing the ongoing economic issue in Jordan, which has intensified in recent years, following the Russian-Ukrainian war and the COVID-19 pandemic. The report suggests that one of the main difficulties that worry the population, especially the youth, is the absence of jobs in the labor market and low salaries. A Jordanian journalist stated “a young man who finishes university can earn 200-300 dinars a month if he works overtime. This is not enough for expenses and for living. With the absence of vacancies and low salaries, emigration has become the destination of young people, because they do not see a future.” Official unemployment rates range between 17 and 25 percent, but according to other estimates, the number of unemployed is higher. “Even those who work find it difficult to stay in the workplace over time, and they have no stability. Employers take advantage of people’s attachment to work as a source of livelihood, and allow themselves to treat workers inhumanely at times,” explains the journalist. 

* The Central Administration for Youth Empowerment, in cooperation with the Directorate of Youth and Sports in Gharbia, Egypt, organized a craft training workshop. The workshop looked to encourage youth to seek vocational training and to prepare them for the labor market needs. It also looked to spread the culture of self-employment and to train young people in craft professions that qualify them to enter the labor market.

الاقتصاد وريادة الأعمال

* نشرت صحيفة القدس تقريرًا يناقش المشكلة الاقتصادية الجارية في الأردن، والتي اشتدت حدة في السنوات الأخيرة، في أعقاب الحرب الروسية الأوكرانية وجائحة فايروس كورونا. ويشير التقرير إلى أن إحدى الصعوبات الرئيسية التي تقلق السكان، وخاصة الشباب، هي غياب الوظائف في سوق العمل وتدني الرواتب. وذكر صحفي أردني أن “الشاب الذي ينهي دراسته الجامعية يمكن أن يكسب 200-300 دينار شهرياً إذا كان يعمل ساعات إضافية. وهذا لا يكفي للنفقات والمعيشة. ومع غياب الوظائف الشاغرة وتدني الرواتب، أصبحت الهجرة مقصد الشباب، لأنهم لا يرون مستقبلاً لهم في البلاد”. تتراوح معدلات البطالة الرسمية بين 17 و 25 في المائة، لكن وفقًا لتقديرات أخرى، فإن عدد العاطلين عن العمل أعلى. وأضاف الصحفي أيضا أنه “حتى أولئك الذين يعملون يجدون صعوبة في البقاء في مكان العمل بمرور الوقت، وليس لديهم استقرار. يستفيد أرباب العمل من ارتباط الناس بالعمل كمصدر رزق، ويسمحون لأنفسهم بمعاملة العمال في بعض الأحيان بطريقة غير إنسانية”. 

* نظمت الإدارة المركزية لتمكين الشباب بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة في الغربية في مصر ورشة عمل للتدريب الحرفي. وتهدف ورشة العمل هذه إلى تشجيع الشباب على البحث عن التدريب المهني وإعدادهم لاحتياجات سوق العمل. كما سعت إلى نشر ثقافة العمل الحر وتدريب الشباب على المهن الحرفية التي تؤهلهم لدخول سوق العمل.

Conflict

* A Palestinian who was shot and critically injured by Israeli forces during a recent confrontation in the occupied West Bank has died of his wounds. The 23-year-old from the Jenin refugee camp was pronounced dead at Ramallah hospital. Dozens of Palestinians have been killed over the course of 2022 in attacks by Israeli forces in and around Jenin. In the occupied West Bank and the besieged Gaza Strip, Israel has killed nearly 200 Palestinians, including 43 children, in the same period. The United Nations says the regime has killed the highest number of Palestinians in the West Bank in 16 years.

* Irregular migratory boats from Morocco to the Canary Islands continue to record a number of deaths. The rate of the flow of migrants from southern Morocco to the Canary Islands decreased during 2022, due to increased surveillance by the authorities. However, the trip remains one of the bloodiest, as between 53 and 56 people who were sailing on a rubber boat disappeared or drowned. It is noteworthy that the security investigations of 2022 in combating networks organizing illegal immigration revealed the arrest of 32,733 individuals, among them, 28,146 were of different foreign nationalities, 92 criminal networks were dismantled, and 566 organizers and mediators were arrested, an increase of more than 36% compared to the previous year.

* “Paula Hamra”, “Al-Kala”, “Flitoxa” and “Shakelita”… are names among others for several types of drugs that many Moroccan youth are addicted to, but the drug “Bufa” remains the most dangerous of these, raising fears among civil associations active in the fight against drugs. Moroccans call “Bufa” the “drug of the poor” or “the cocaine of the poor” in view of its cheapness compared to cocaine, but its risks and repercussions on the health of its consumers make it the subject of many warnings. Ayman, a young man in his twenties, a former Bufa addict, says that this drug has become widespread among unemployed youth and even educated students.

النزاعات

* توفي فلسطيني أصيب برصاص القوات الإسرائيلية خلال المواجهات الأخيرة في الضفة الغربية المحتلة متأثرا بجراحه. وتم الإعلان عن وفاة الشاب البالغ من العمر 23 عاما من مخيم جنين في مستشفى رام الله. والجدير بالذكر أن قوات الاحتلال كانت قد قتلت العشرات من الفلسطينيين على مدار عام 2022 في هجمات مختلفة شنتها قوات الاحتلال في جنين ومحيطها. وفي الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة المحاصر قتلت إسرائيل ما يقرب من 200 فلسطيني، بينهم 43 طفلا، في نفس الفترة. وتقول الأمم المتحدة إن الاحتلال قتل أكبر عدد من الفلسطينيين في الضفة الغربية منذ 16 عاما.

* تواصل قوارب الهجرة غير النظامية من المغرب إلى جزر الكناري تسجيل عدد من الوفيات. وبينما انخفض معدل تدفق المهاجرين من جنوب المغرب إلى جزر الكناري خلال عام 2022، بسبب زيادة المراقبة من قبل السلطات، إلا أنه لا تزال هذه الرحلة واحدة من أكثر الرحلات دموية، حيث اختفى أو غرق ما بين 53 و 56 شخصًا كانوا على متن قارب مطاطي في بداية كانون أول. ويشار إلى أن التحقيقات الأمنية لعام 2022 في مكافحة شبكات تنظيم الهجرة غير الشرعية كشفت عن اعتقال 32733 فردًا بينهم 28146 من جنسيات أجنبية مختلفة وتفكيك 92 شبكة إجرامية واعتقال 566 منظمًا ووسيطًا، بزيادة أكثر من 36 في المائة مقارنة بالعام السابق.

* “بولا حمرا” و “الكالة” و “فليطوكسا” و “شكيليطة”.. هي أسماء من بين أسماء عدة أنواع من المخدرات التي يدمنها العديد من الشباب المغربي، لكن عقار “بوفا” يظل أخطر هذه الأنواع، مما يثير مخاوف الجمعيات الأهلية الناشطة في مكافحة المخدرات. ويطلق المغاربة على هذا العقار “مخدر الفقراء” أو “كوكايين الفقراء” وذلك بسبب رخص ثمنه مقارنة بالكوكايين، لكن مخاطره وانعكاساته على صحة مستهلكيها تجعله موضع تحذيرات كثيرة. أيمن هو شاب في العشرينات من عمره، مدمن سابق على البوفا، يقول إن هذا المخدر أصبح منتشرًا بين الشباب العاطلين عن العمل وحتى الطلاب المتعلمين.

Development

* The first phase of the peer education project and community awareness of the scourge of drugs, dangerous behaviors, and healthy lifestyles concluded in Jordan last week. Implemented by the We Are All Jordan Youth in partnership with the Arab Society for Awareness of Narcotics and Dangerous Drugs. In the first phase, the project targeted about 400 young men and women aged 20-30, from various governorates, who underwent a total of 18 training hours, focusing on the needed skills to safely use social media in raising awareness. The trainings also looked to build skills related to influencing peers and facing pressures and tensions and dangerous behavior to essentially encourage affected individuals to seek treatment.

* The German Ambassador to Libya expressed his admiration for the non-governmental European work in training Libyan youth. He said in a tweet that “It is great to see the non-governmental organization Supernovae working to empower Libyan youth economically through training and job opportunities.” He added that his country is proud of its support for the organization through European Union funding, stressing that “youth are the key to the future in Libya.”

التنمية

* اختتمت المرحلة الأولى من مشروع تثقيف الأقران والتوعية المجتمعية بآفة المخدرات والسلوكيات الخطرة وأنماط الحياة الصحية في الأردن الأسبوع الماضي. نفذت المرحلة الأولى من المشروع هيئة شباب كلنا الأردن بالشراكة مع الجمعية العربية للتوعية بالعقاقير والمخدرات الخطرة. ففي المرحلة الأولى، استهدف المشروع حوالي 400 شاب وشابة تتراوح أعمارهم بين 20-30، من مختلف المحافظات، خضعوا لما مجموعه 18 ساعة تدريبية، مع التركيز على المهارات اللازمة لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي بأمان في زيادة الوعي. وسعت التدريبات أيضًا إلى بناء المهارات المتعلقة بالتأثير على الأقران ومواجهة الضغوط والتوترات والسلوك الخطير لتشجيع الأفراد المتضررين بشكل أساسي على طلب العلاج.

* أعرب السفير الألماني في ليبيا عن إعجابه بالعمل الأوروبي غير الحكومي في تدريب الشباب الليبي. وقال في تغريدة له على حسابه على تويتر: “إنه لأمر رائع أن نرى منظمة “سوبر نوفا” غير الحكومية تعمل على تمكين الشباب الليبي اقتصاديًا من خلال التدريب وفرص العمل”. وأضاف أن بلاده فخورة بدعمها لهذه المنظمة من خلال تمويل الاتحاد الأوروبي، مؤكدا أن “الشباب هم مفتاح المستقبل في ليبيا”.

Education

* The decision of the Taliban group to prevent girls in Afghanistan from university education was met with international, political and popular rejection. Young people in Iraq and in Tunisia condemned this decision and demonstrated their support for Afghani women in the face of the oppressive regime. A number of students in Iraq and in Tunisia criticized the decision, stressing that it does not only target education, but it also targets the role of Afghan women in general. It is an attempt to marginalize the role of women and ignore society. The students emphasized the necessity of continuing the protests, strikes, and demands to reverse this unjust decision.

التعليم

* قوبل قرار جماعة طالبان بمنع الفتيات في أفغانستان من التعليم الجامعي برفض دولي وسياسي وشعبي. واستنكر الشباب في العراق وتونس هذا القرار وأبدوا دعمهم للمرأة الأفغانية في مواجهة النظام القمعي. وانتقد عدد من الطلاب في العراق وتونس هذا القرار القمعي، مؤكدين أنه لا يستهدف التعليم فقط، بل يستهدف دور المرأة الأفغانية بشكل عام. وهي محاولة لتهميش دور المرأة وتجاهل المجتمع. وشدد الشباب العراقي والتونسي على ضرورة استمرار الاحتجاجات والإضرابات والمطالبات بالتراجع عن هذا القرار الجائر.

Environment

* The community police in the Mafraq Governorate Police Department, in Jordan, organized a youth awareness workshop to raise awareness of the implications of electronic waste on the environment. The session also discussed cybercrimes and safe internet use. 

* The Sahel Selim Youth Center in Egypt organized a workshop on the recycling of raw materials, attended by of 15 members of the center. The workshop included training young girls on how to recycle and benefit from the waste of the surrounding environment, which contribute to reducing waste, protecting the environment, preserving natural resources, and supporting the national economy.

البيئة

* نظمت الشرطة المجتمعية في مديرية شرطة محافظة المفرق بالأردن ورشة عمل توعوية للشباب للتوعية بآثار النفايات الإلكترونية على البيئة. كما ناقشت الجلسة الجرائم الإلكترونية والاستخدام الآمن للإنترنت.

* نظم مركز شباب ساحل سليم في مصر ورشة عمل حول إعادة تدوير المواد الخام، حضرها 15 فتاة من أعضاء المركز. وتضمنت الورشة تدريب الفتيات على كيفية إعادة التدوير والاستفادة من مخلفات البيئة المحيطة مما يساهم في تقليل النفايات بالإضافة إلى حماية البيئة والمحافظة على الموارد الطبيعية ودعم الاقتصاد الوطني.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

MENARY Monitor – Edition 91
December 18, 2022

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا – الاصدار ٩١
١٨ كانون أول ٢٠٢٢

Politics and Political Engagement

* The Iranian regime was not content with simply suppressing the demonstrations that take place in many Iranian cities following the killing of the Kurdish girl, Mahsa Amini, at the hands of the morality police. Since the start of those protests, it has resorted to arresting many young people participating in the demonstrations and subjecting them to psychological torture that push youth toward suicide. Researchers explained that Iranian youth resorted to suicide because of the psychological pressures they were subjected to in Iranian prisons after their arrest, where the police and the Basij practiced various types of psychological and physical torture against the detainees, which puts them in situations that make them forced to resort to suicide to escape bad psychological pressures.

* A group of youth from the neighborhoods of Karaj, in northern Iran, called for holding the 40th anniversary of Mehdi Hazrati, one of the children who were killed during the protests, December 15, at 10:00 am, in the “Bhesht Ali” cemetery in this city.

* Tunisia held its parliamentary elections on Saturday, but in the coastal city of Zarzis, this election does not attract the attention of young men. All they are waiting for is an opportunity to risk their lives on a smugglers’ boat heading to the European coast. More than ten years after the outbreak of the Tunisian revolution that set off what became known as the Arab Spring, poverty levels are increasing, the economy is on the verge of collapse, and the country’s political system is facing an acute crisis. The new parliament, which Tunisians voted for on Saturday, is expected to have no significant impact and will be without claws in light of the new constitution drafted by President Kais Saied himself during the current year, which centralized power in his hands.

* A member of the Civil Democratic Party (under establishment) indicated that Jordan needs more civil parties with programs that can better cope with challenges and changes facing youth. The member added that political parties need to educate young people on the idea of parties and elections on a programmatic democratic basis, especially since the future belongs to the current generations. He noted that parties are not only responsible for political life, but rather provide solutions to problems on the national scene, such as education, health, and public sector development.

* The Kafr Al-Salahat Youth Center, in Egypt, held a symposium titled “the Role of Youth in Political Participation”, attended by a number of young male and female members of the General Assembly of the Kafr Al-Salahat Youth Center. The lecture discussed the importance of youth political participation, noting that youth are a vital and effective element in society that has the ability to influence various aspects of cultural, social, economic and political life. It concluded that youth participation in political life is important to help young people and enable them to improve their living conditions and enhance their political presence.

السياسة والاندماج السياسي

* لم يكتف النظام الإيراني بقمع التظاهرات التي تشهدها العديد من المدن الإيرانية عقب مقتل الفتاة الكردية مهسا أميني على يد شرطة الآداب. ومنذ بدء تلك الاحتجاجات، لجأ النظام الإيراني إلى اعتقال العديد من الشباب المشاركين في التظاهرات وتعريضهم للتعذيب النفسي الذي يدفع الشباب نحو الانتحار. وأوضح باحثون أن الشباب الإيراني يلجأ إلى الانتحار بسبب الضغوط النفسية التي تعرضوا لها في السجون الإيرانية بعد اعتقالهم، حيث مارست الشرطة والباسيج أنواعًا مختلفة من التعذيب النفسي والجسدي ضد المعتقلين، مما يضعهم في مواقف تجبرهم نحو اللجوء إلى الانتحار هربًا من الضغوط النفسية السيئة.

* دعت مجموعة من شباب أحياء كرج شمال إيران، إلى إحياء الذكرى الأربعين لمهدي حضراتي أحد الأطفال الذين استشهدوا خلال احتجاجات 15 كانون الأول / ديسمبر الساعة 10:00 صباحًا في مقبرة “بهشت علي” في هذه المدينة.

 

* أجرت تونس انتخاباتها البرلمانية يوم السبت، ولكن في مدينة جرجيس الساحلية لم تستقطب هذه الانتخابات انتباه الشباب. فكل ما ينتظرهم هو فرصة للمخاطرة بحياتهم على متن قارب مهربين متجهين إلى الساحل الأوروبي. وبعد أكثر من عشر سنوات على اندلاع الثورة التونسية التي أطلقت ما أصبح يعرف بالربيع العربي، تتزايد مستويات الفقر، والاقتصاد على وشك الانهيار، والنظام السياسي في البلاد يواجه أزمة حادة. ومن المتوقع ألا يكون للبرلمان الجديد، الذي صوت التونسيون لصالحه يوم السبت، أي تأثير كبير وسيكون بلا مخالب في ضوء الدستور الجديد الذي صاغه الرئيس قيس سعيد بنفسه خلال العام الجاري، والذي جعل السلطة بين يديه.

* أشار عضو في الحزب المدني الديمقراطي (تحت التأسيس) إلى أن الأردن بحاجة إلى المزيد من الأحزاب المدنية ذات البرامج التي يمكنها التعامل بشكل أفضل مع التحديات والتغييرات التي تواجه الشباب. وأضاف العضو أن الأحزاب السياسية بحاجة إلى توعية الشباب بفكرة الأحزاب والانتخابات على أساس ديمقراطي برنامجي، خاصة وأن المستقبل هو ملك للأجيال الحالية. وأشار إلى أن الأحزاب ليست مسؤولة فقط عن الحياة السياسية، بل أنها أيضا تقدم حلولاً لمشاكل على الساحة الوطنية، كالتعليم والصحة وتطوير القطاع العام.

* أقام مركز شباب كفر الصلاحات في مصر ندوة بعنوان “دور الشباب في المشاركة السياسية” حضرها عدد من أعضاء الجمعية العمومية لمركز شباب كفر الصلاحات شبابا ونساء. وناقشت المحاضرة أهمية المشاركة السياسية للشباب، مشيرة إلى أن الشباب عنصر حيوي وفعال في المجتمع، كما أنه يمتلك القدرة على التأثير في مختلف جوانب الحياة الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية. وخلصت إلى أن مشاركة الشباب في الحياة السياسية مهمة لمساعدة الشباب وتمكينهم من تحسين ظروفهم المعيشية وتعزيز حضورهم السياسي.

Economics and Entrepreneurship

* Turkey’s unemployment rate edged up to 10.2% in October, posing a potential challenge to President Tayyip Erdogan’s re-election hopes. Youth unemployment climbed nearly two points to just below 22%, a potential concern given that there will be six million first-time voters next year and with a big majority of young Turks saying they want change. Turkish officials and analysts said jobs and GDP posed election wildcards for the president, whose pro-growth political reputation has been bruised in recent years as inflation soared and the lira cratered to historic lows. 

* Al-Monitor revealed an unprecedented increase in the number of Iraqi Arabs residing in the Kurdistan region of Iraq, and the impact they have had on the social, economic, and political system within the region. The report indicated that “despite the Kurdish authorities’ refusal to disclose the numbers of Arabs currently residing within the region, their numbers are now estimated at “hundreds of thousands.” Former Minister of Minority Affairs in the Kurdistan government, Muhammad Ihsan, said that the money that the Arabs brought and invested in the real estate and business market “saved Kurdistan from an imminent catastrophe.” The report also indicated that “reactions varied between transferring Arab customs, traditions, and culture to Kurdistan, and its success in attracting a large number of Kurdish youth.”

الاقتصاد وريادة الأعمال

* ارتفع معدل البطالة في تركيا إلى 10.2٪ في تشرين ثاني / أكتوبر، مما يشكل تحديًا محتملاً لآمال إعادة انتخاب الرئيس رجب طيب أردوغان. وارتفعت بطالة الشباب ما يقرب من نقطتين إلى ما دون 22٪ بقليل، وهو مصدر قلق محتمل بالنظر إلى أنه سيكون هناك ستة ملايين ناخب لأول مرة في العام المقبل ومع غالبية كبيرة من الشباب الأتراك يقولون إنهم يريدون التغيير. قال مسؤولون ومحللون أتراك إن الوظائف والناتج المحلي الإجمالي يشكلان بطاقات انتخابية للرئيس، الذي تضررت سمعته السياسية المؤيدة للنمو في السنوات الأخيرة مع ارتفاع التضخم وانهيار الليرة إلى أدنى مستوياتها التاريخية.

* كشف موقع “المونيتور” عن زيادة غير مسبوقة في عدد العراقيين العرب المقيمين في إقليم كردستان العراق، وتأثير ذلك على النظام الاجتماعي والاقتصادي والسياسي داخل المنطقة. وأشار التقرير إلى أنه “على الرغم من رفض السلطات الكردية الكشف عن أعداد العرب المقيمين حالياً داخل الإقليم، فإن أعدادهم تقدر الآن بـ” مئات الآلاف”. وقال وزير شؤون الأقليات السابق في حكومة كردستان، محمد إحسان، إن الأموال التي جلبها العرب واستثمروها في سوق العقارات والأعمال “أنقذت كردستان من كارثة وشيكة”. كما أشار التقرير إلى أن “ردود الفعل تباينت بين نقل العادات والتقاليد والثقافة العربية إلى كردستان، ونجاحها في استقطاب عدد كبير من الشباب الكردي”.

Conflict

* Israeli occupation forces have killed a 16-year-old Palestinian girl during a tactical strike on the city of Jenin in the northern West Bank. The Palestinian Wellbeing Service said the girl was shot in the head on the roof of her home. Without a doubt, two different Palestinians were injured by Israeli fire during the strike, authorities said. 

* There remains areas in Daraa and As-Suwayda, in southern Syria, that are still outside the effective control of the regime forces. This is effectively encouraging Syrian youth to move to these areas, in escape from the compulsory conscription imposed by the Syrian authorities. In April 2021, the regime issued a law specific to the Daraa governorate, according to which it gives young people who refuse compulsory service a period of one year in which they will receive an “administrative postponement” starting from the date of registration with the relevant authorities. Conflicting decisions followed, such as a decision banning travel – merely a month later, followed by a new decision allowing obtaining a “travel permit” from recruitment centers. A member of the negotiation committees in Daraa believes that this decision (issuing travel permits) is merely for financial reasons. With the massive demand for travel documents, black market arose. Young men wishing to obtain a passport resorted to paying millions of Syrian pounds to obtain it as soon as possible in order to catch up with immigrants or travelers abroad. Overall, young people who do not wish to serve their compulsory service have only two options: fleeing outside the country whether through legal or illegal means, or fleeing to areas outside the control of the regime.

* The UN envoy, Abdullah Batili, called for an end to the transitional stages, laying the foundations for security and preparing for elections in order to make 2023 a year of peace and stability in Libya. During his participation in the launch of the “United Nations Framework for Cooperation in the Field of Sustainable Development”, Batelli urged Libyan leaders to listen to the call of their people to put an end to the transitional phases. He added that Libya needs urgent political action to improve the quality of people’s lives, including education, technology, and economic opportunities.

النزاعات

* قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فتاة فلسطينية تبلغ من العمر 16 عاما خلال هجوم تكتيكي على مدينة جنين شمال الضفة الغربية. وقالت السلطات الفلسطينية إن الفتاة أصيبت برصاصة في رأسها على سطح منزلها. وقالت السلطات، دون شك، إن فلسطينيين مختلفين أصيبا بنيران إسرائيلية خلال الغارة.

* لا تزال مناطق في درعا والسويداء جنوبي سوريا خارج السيطرة الفعلية لقوات النظام. وهذا يدفع العديد من الشباب السوري على التوجه نحو هذه المناطق، هربًا من التجنيد الإجباري الذي تفرضه السلطات السورية. وكان النظام قد أصدر في نيسان / أبريل 2021 قانونًا خاصًا بمحافظة درعا يمنح بموجبه الشباب الرافضين للخدمة الإلزامية مدة سنة يحصلون خلالها على “تأجيل إداري” اعتبارًا من تاريخ التسجيل لدى السلطات المختصة. تلا ذلك قرارات متضاربة، مثل قرار حظر السفر – بعد شهر واحد فقط، تلاه قرار جديد يسمح بالحصول على “تصريح سفر” من مراكز التعبئة والتجنيد. ويعتقد أحد أعضاء لجان التفاوض في درعا أن هذا القرار (إصدار تصاريح السفر) يعود لأسباب مالية فقط. فمع الطلب الهائل على وثائق السفر، نشأت سوق سوداء. ولجأ الشبان الراغبون في الحصول على جواز سفر إلى دفع ملايين الليرات السورية للحصول على جوازاتهم في أسرع وقت من أجل اللحاق بالمهاجرين أو المسافرين إلى الخارج. وبشكل عام، فإن الشباب الذين لا يرغبون في أداء خدمتهم الإلزامية (تحت إطار التجنيد الاجباري)، فإنه أمامهم خياران فقط: الهروب إلى خارج البلاد سواء بوسائل قانونية أو غير قانونية، أو الهروب إلى مناطق خارجة عن سيطرة النظام.

* دعا المبعوث الأممي عبد الله بطيلي إلى إنهاء المراحل الانتقالية وإرساء أسس الأمن والتحضير للانتخابات لجعل عام 2023 عام السلام والاستقرار في ليبيا. وحث باتيلي، خلال مشاركته في إطلاق “إطار عمل الأمم المتحدة للتعاون في مجال التنمية المستدامة”، القادة الليبيين على الاستماع إلى دعوة شعوبهم لوضع حد للمراحل الانتقالية. وأضاف أن ليبيا بحاجة إلى تحرك سياسي عاجل لتحسين نوعية حياة الناس، بما في ذلك التعليم والتكنولوجيا والفرص الاقتصادية.

Development

* The Mohammed bin Rashid Al Maktoum Knowledge Foundation concluded the activities of the “Youth Knowledge Forum”, held in partnership with the United Nations Development Program. The forum included more than 20 dialogue and knowledge sessions on youth knowledge empowerment and to enhance their role in leading the paths of knowledge development. The closing day of the forum witnessed the organization of 4 dialogue sessions that discussed many topics, the most important of which is the role of innovation and technology in making the world more equitable, the challenges posed by the pandemic on the mental health of young people, reducing the financial knowledge gap between young generations, and the role of youth in supporting progress in implementing the sustainable development plan. 

* The “Youth Dialogue Forum” in Libya revealed an initiative to solve the long-standing crises afflicting the country, as it seeks to draw a roadmap for a stable state. The Libyan National Youth Foundation confirmed that the “first Libyan youth” summit will be held next February, with the aim of crystallizing a vision for a stable, democratic and advanced country with young minds, and establishing peace and community participation. This came during a press conference for the “Youth Dialogue Forum”, which is a youth civil institution that includes more than 7,000 members from all parts of Libya.

* The Fund for Combating and Treating Addiction and Abuse, in Egypt, participated in the Youth Visions Salon organized by the Bibliotheca Alexandrina in cooperation with the Ministry of Youth and Sports under the title “The Relationship of Social Media with Rumors and Their Impact on Youth and How to Address Them”. The event was attended by 2000 students at Alexandria University.

التنمية

* اختتمت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة فعاليات “منتدى المعرفة الشبابي” الذي أقيم بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. وتضمن المنتدى أكثر من 20 جلسة حوار ومعرفة حول التمكين المعرفي للشباب وتعزيز دورهم في قيادة مسارات تنمية المعرفة. وشهد اليوم الختامي للمنتدى تنظيم 4 جلسات حوارية ناقشت العديد من الموضوعات، من أهمها دور الابتكار والتكنولوجيا في جعل العالم أكثر إنصافاً، والتحديات التي يشكلها الوباء على الصحة النفسية للشباب، بالإضافة إلى تقليص فجوة المعرفة المالية بين الأجيال الشابة، ودور الشباب في دعم التقدم في تنفيذ خطة التنمية المستدامة.

* كشف “منتدى الحوار الشبابي” في ليبيا عن مبادرة لحل الأزمات المزمنة التي تعاني منها البلاد، حيث يسعى إلى رسم خارطة طريق لدولة مستقرة. أكدت المؤسسة الوطنية الليبية للشباب أن قمة “الشباب الليبي الأول” ستنعقد في شباط / فبراير المقبل، بهدف بلورة رؤية لبلد مستقر وديمقراطي ومتقدم عقول شابة، وترسيخ السلام والمشاركة المجتمعية. وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لـ “منتدى حوار الشباب” وهو مؤسسة أهلية شبابية تضم أكثر من 7000 عضو من جميع أنحاء ليبيا.

* شارك صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي في مصر في صالون رؤى الشباب الذي نظمته مكتبة الإسكندرية بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة تحت عنوان “علاقة وسائل التواصل الاجتماعي بالإشاعات وأثرها على الشباب والشباب وكيفية مواجهتهم”. وقد حضر الحفل 2000 طالب وطالبة في جامعة الإسكندرية.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

MENARY Monitor – Edition 90
December 11, 2022

مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا – الاصدار ٩٠
١١ كانون أول ٢٠٢٢

Politics and Political Engagement

* The calls for a popular uprising against the Iranian regime expanded in various regions of Iran, after the execution of Mohsen Shakari, a 23-year-old protester in Tehran, and in conjunction with International Human Rights Day. The “Youth of the Neighborhoods of Tehran” group called on citizens to stage a protest march from Tawheed Square to Sadeghiyeh Square in Tehran on Saturday, December 10. The “Youth of Karaj Neighborhoods” also called on the people of this city to come down at six o’clock on Saturday, “in revenge” for the execution of Mohsen Shakari. The “Young People of Hamdan Neighborhoods ” called on the people of the city to take to the streets on Saturday to express their anger at the execution of Mohsen Shakari in every neighborhood. The Foundation for the Promotion of Open Society called on people from all over the world to gather in different cities on Saturday as well in solidarity with the “revolution based on secular values and life-oriented demands” in Iran. This organization announced that 10 institutions and 30 cities have supported this call so far.

* In separate statements, the youth of the Iranian cities of Hamedan and Bandar Abbas called on Iranian citizens to organize a mass gathering on Saturday, to protest against the execution of the young man, Mohsen Shakari, and to refrain from shopping and banking operations on the day. In a statement titled, “Let’s turn December 7 into a day of horror for the regime,” the “Youth of Tehran Neighborhoods” group called for public gatherings from Sharif University to the east, and from Amir Kabir University of Technology to the west on Wednesday.

* The “Youth of Tehran Neighborhoods” group issued a statement calling on Iranian political organizations abroad to form an alliance as soon as possible, in order to define a mechanism for Iran’s political horizon after the victory of the people’s uprising. The statement read: “One day, despite our intellectual differences, we decided to unite in solidarity and focus on one goal, which is the overthrow of this murderous regime of children. This is the beginning of our conversation with all patriotic Iranians and freedom-seekers around the world.” The statement added “the revolutionaries inside the country have been waiting for days for an event, and every day that this event is delayed causes the activists to despair. The statement warned that every day of “delay in forming such an alliance leads to more bloodshed by the criminal regime of the Islamic Republic.”

السياسة والاندماج السياسي

* توسعت الدعوات لانتفاضة شعبية ضد النظام الإيراني في مناطق مختلفة من إيران، بعد إعدام محسن شكاري، متظاهر يبلغ من العمر 23 عامًا في طهران، وبالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان. ودعت مجموعة “شباب أحياء طهران” المواطنين إلى تنظيم مسيرة احتجاجية من ساحة التوحيد إلى ساحة الصادقية في طهران يوم السبت 10 كانون أول / ديسمبر. كما دعت “شباب أحياء كرج” أهالي هذه المدينة إلى النزول. الساعة السادسة من مساء يوم السبت “انتقاما” لإعدام محسن شكاري. وطالب “شباب أحياء حمدان” أهالي المدينة بالنزول إلى الشوارع يوم السبت للتعبير عن غضبهم من إعدام محسن شكاري في كل حي. ودعت مؤسسة تعزيز المجتمع المفتوح الناس من جميع أنحاء العالم إلى التجمع في مدن مختلفة يوم السبت وكذلك تضامناً مع “الثورة القائمة على القيم العلمانية والمطالب الموجهة للحياة” في إيران. وأعلنت هذه المنظمة أن 10 مؤسسات و 30 مدينة قد أدلت بدعمها لهذه الدعوة حتى الآن.

* في تصريحات منفصلة، دعا شباب مدينتي همدان وبندر عباس الإيرانيين المواطنين الإيرانيين إلى تنظيم تجمع حاشد يوم السبت، احتجاجا على إعدام الشاب محسن شكاري، والامتناع عن التسوق أو اجراء تداولات بنكية في ذلك اليوم. في بيان بعنوان “لنجعل السابع من ديسمبر يوم رعب للنظام” دعت جماعة “شباب أحياء طهران” إلى تجمعات عامة من جامعة شريف إلى الشرق ومن جامعة أمير كبير للتكنولوجيا إلى الغرب يوم الأربعاء.

* أصدرت جماعة “شباب أحياء طهران” بيانا دعت فيه المنظمات السياسية الإيرانية في الخارج إلى تشكيل تحالف بأسرع ما يمكن، وذلك من أجل تحديد آلية للأفق السياسي لإيران بعد انتصار انتفاضة الشعب. وجاء في البيان: “ذات يوم، وعلى الرغم من اختلافاتنا الفكرية، قررنا أن نتحد في تضامن وأن نركز على هدف واحد وهو الإطاحة بالنظام القاتل للأطفال هذا. وأضاف البيان أن “الثوار داخل البلاد ينتظرون منذ أيام حدثًا، وكل يوم يتأخر فيه هذا الحدث يدفع النشطاء إلى اليأس. وحذر البيان من أن كل يوم من “تأخير تشكيل مثل هذا التحالف يؤدي إلى مزيد من إراقة الدماء من قبل النظام الإجرامي للجمهورية الإسلامية”.

Economics and Entrepreneurship

* The Knowledge Youth Forum, organized by the Mohammed bin Rashid Al Maktoum Foundation for Knowledge, in partnership with the United Nations Development Program, continued its activities last week. The events included holding 4 virtual sessions that discussed topics such as enhancing business opportunities in the virtual world, transforming education through technology, enhancing the ability of youth to innovate for purposeful economies, and unlimited challenges and opportunities for youth on social media.

* Orange held the first edition of the Orange Summer Challenge award ceremony in Jordan, after concluding the challenge that was launched at the Orange Digital Center, in partnership with GIZ, to support passionate, talented students in tech majors to create innovative solutions for sustainable development in cooperation with Ernest and Young (EY) and Google. The five participating teams pitched their projects at the event, which hosted more than 150 experts and professionals from academia, communications and information technology, entrepreneurship, and innovation. The three challenge winners were announced and received prizes from Orange Jordan, GIZ, as well as the EY prize, based on the project’s efficiency and sustainable impact.

الاقتصاد وريادة الأعمال

* واصل منتدى شباب المعرفة، الذي نظمته مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، فعالياته الأسبوع الماضي. وتضمنت الفعاليات عقد 4 جلسات افتراضية ناقشت موضوعات مثل تعزيز فرص العمل في العالم الافتراضي، وتحويل التعليم من خلال التكنولوجيا، وتعزيز قدرة الشباب على الابتكار من أجل اقتصادات هادفة، والتحديات والفرص غير المحدودة للشباب على وسائل التواصل الاجتماعي.

* عقدت شركة أوارنج النسخة الأولى من حفل جائزة تحدي أوارنج الصيفي في الأردن، بعد اختتام التحدي الذي تم إطلاقه في مركز أوارنج الرقمي وبالشراكة مع الوكالة الألمانية للتنمية، وذلك لدعم الطلاب الموهوبين في التخصصات التقنية لخلق حلول مبتكرة للتنمية المستدامة، بالتعاون مع شركة انرنست آند يونغ وغوغل. وعرضت الفرق الخمسة المشاركة مشاريعها في هذا الحدث الذي استضاف أكثر من 150 خبيرًا ومحترفًا من الأوساط الأكاديمية وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات وريادة الأعمال والابتكار. وتم الإعلان عن الفائزين الثلاثة في التحدي وحصلوا على جوائز من أورانج الأردن والوكالة الألمانية للتنمية بالإضافة إلى جائزة ارنست آند يونغ، بناءً على كفاءة المشروع وتأثيره المستدام.

Conflict

* The Houthi militia’s violations against the people of the areas it controls in Yemen continue. It imposed more restrictions on the travel of young men to the city of Aden, for fear that they would join the government forces. It also arrested dozens at checkpoints between their areas of control and government-controlled areas on the outskirts of Taiz. Residents indicated that the militia removed the young men from cars or public transport buses to interrogate them, with many of them getting detained as a result.

النزاعات

* تتواصل انتهاكات مليشيا الحوثي بحق أهالي المناطق التي تسيطر عليها في اليمن. وفرضت مزيدا من القيود على سفر الشباب إلى مدينة عدن خوفا من انضمامهم إلى القوات الحكومية. كما اعتقلت العشرات على نقاط التفتيش بين مناطق سيطرتها ومناطق سيطرة الحكومة على أطراف تعز. وأشار الأهالي إلى أن المليشيا نقلت الشبان من السيارات أو حافلات النقل العام لاستجوابهم، مما أدى إلى اعتقال العديد منهم نتيجة ذلك.

Development

* “Being a cause of change in someone’s life… a cause of their happiness and joy is a great blessing in life and has a lot of reward.” This is how young Jordanian Karam Qadara talks about the importance of volunteering in his life. Given the importance of volunteer work in the world, the United Nations has designated the fifth of December of each year as a date for celebrating International Volunteer Day, in honor of every person who works from their heart and supports others in all forms, without waiting for anything in return; “aid for the purpose of aid”.

* On December 5, the Ummah Youth Center, in Palestine, organized a ceremony to honor its volunteers on the occasion of the International Volunteer Day. The ceremony comes in appreciation of the efforts of the volunteers during this year, where the honoring meeting was held in the Uptown Hall in Khan Yunis.

* In conjunction with the visit of the Chinese President, Xi Jinping, the Mohammed bin Salman Foundation “Misk” organized a forum under the title “We look forward to the future”, with the aim of opening the door for cultural exchange in areas and topics of interest to youth, especially in the fields of entrepreneurship, innovation, and culture. The forum included four main dialogue sessions pertaining to these areas.

التنمية

* “أن تكون سببًا للتغيير في حياة شخص ما … سبب سعادته وفرحه هو نعمة عظيمة في الحياة وله الكثير من المكافآت.” هكذا تحدث الشاب الأردني كرم قدارة عن أهمية التطوع في حياته. ونظرا لأهمية العمل التطوعي في العالم، حددت الأمم المتحدة الخامس من كانون الأول / ديسمبر من كل عام موعدا للاحتفال باليوم العالمي للتطوع، تكريما لكل شخص يعمل من قلبه ويدعم الآخرين بكل أشكاله دون انتظار أي شيء بالمقابل. أي “المساعدة لغرض المساعدة”.

* في الخامس من كانون الأول / ديسمبر، نظم مركز شباب الأمة في فلسطين حفل تكريم لمتطوعيه بمناسبة يوم التطوع الدولي. ويأتي الحفل تقديرا لجهود المتطوعين خلال هذا العام، حيث أقيم حفل التكريم في قاعة أبتاون في خان يونس.

* بالتزامن مع زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ، نظمت مؤسسة محمد بن سلمان “مسك” منتدى تحت عنوان “نتطلع إلى المستقبل”، بهدف فتح باب التبادل الثقافي في المجالات والموضوعات التي تهم الشباب، لا سيما في مجالات ريادة الأعمال والابتكار والثقافة. وتضمن المنتدى أربع جلسات حوار رئيسية تتعلق بهذه المجالات.

Environment

* The Egyptian Ministry of State for Migration and Affairs of Egyptians Abroad participated a session titled “Towards Zero Emissions” with the participation of 6 of the most prominent researchers and specialists from Egypt’s youth abroad. The session dealt with a number of aspects that serve the country’s strategy for sustainable development 2030, in addition to leveraging the latest research for Egypt in the field of energy, sustainability and green hydrogen, and digital transformation strategies to benefit from them in responding to climate change challenges.

البيئة

* شاركت وزارة الدولة المصرية للهجرة وشؤون المصريين بالخارج في جلسة بعنوان ” حو الوصول إلى صفر انبعاثات” بمشاركة 6 من أبرز الباحثين والمتخصصين من شباب مصر بالخارج. وتناولت الجلسة عددًا من الجوانب التي تخدم استراتيجية الدولة للتنمية المستدامة 2030، بالإضافة إلى الاستفادة من أحدث الأبحاث لمصر في مجال الطاقة والاستدامة والهيدروجين الأخضر، واستراتيجيات التحول الرقمي وذلك للاستفادة منها في الاستجابة لتحديات التغير المناخي.

The content in MENARY Monitor’s editions do not represent the views of MENAACTION’s staff

لا يمثل محتوى مرصد شباب الشرق الأوسط وشمال افريقيا أفكار أو وجهات نظر فريق عمل مينا أكشن

Donate to Support our Work

تبرعوا لدعم عملنا


Donate

Join our Mailing List

انضموا لقائمتنا البريدية

Scroll to Top